الجامايكي رولاندو ارونز

كأس الاندية الانكليزية المحترفة: نيوكاسل يجرد مانشستر سيتي من اللقب

حقق نيوكاسل مفاجأة من العيار الثيقل عندما جرد مانشستر سيتي من لقبه بطلا لكأس رابطة الاندية الانكليزية المحترفة بفوزه عليه 2-صفر في عقر داره مساء اليوم الاربعاء ليبلغ الدور ربع النهائي.

وخاض مانشستر سيتي المباراة بتشكيلة قوية غاب عنها فقط المهاجم الارجنتيني سيرخيو اغويرو ومواطنه الظهير الايمن بابلو زاباليتا بالاضافة الى القائد البلجيكي فانسان كومباني، في حين لعب منذ البداية العاجي يابا توريه والاسباني دافيد سيلفا والبوسني ادين دجيكو.

وبدوره لم يشارك نيوكاسل بتشكيلته الاساسية حيث لم يلعب المهاجم السنغالي بابيس سيسيه.

وفاجأ نيوكاسل مضيفه بهدف مبكر عندما ارتكب البرازيلي فرناندينيو خطأ فادحا فوصلت الكرة الى الشاب الجامايكي رولاندو ارونز الذي مررها بحرفنة بين ساقي الحارس الارجنتيني ويلفريد كاباييرو بعد مرور ست دقائق فقط لتتهادي داخل الشباك.

وازدادت محنة مانشستر باصابة صانع العابه سيلفا بعد مرور 10 دقائق في ركبته اليسرى ليغادر الملعب ويدخل بدلا منه الفرنسي سمير نصري العائد من اصابة ابعدته اكثر من شهر. ويحوم الشك حول مشاركة سيلفا في لقاء الدربي ضد مانشستر يونايتد الاحد المقبل.

وضغط مانشستر سيتي على مرمى منافسه لكن التنظيم الدفاعي المحكم من نيوكاسل حال دون تشكيله خطورة كبيرة.

وفي الشوط الثاني اضطر مدرب مانشستر سيتي التشيلي مانويل بيليغريني الى اشراك اغويرو في الدقائق العشرين الاخيرة لكن نيوكاسل سجل هدفه الثاني بواسطة البديل الفرنسي محمد سيسوكو الذي قام بمراوغة لاعبين من مانشستر سيتي قبل ان يغمز الكرة ببراعة داخل المرمى (76).

وكان نيوكاسل استهل الموسم بطريقة سيئة حتى ان مجلس ادارة النادي كان قاب او قوسين من اقالة المدرب الن بارديو، لكن الاخير نجح في البقاء في منصبه وقد عاد بفوز ثمين الاحد الماضي من توتنهام 2-1.

وقاد المهاجم الايطالي الدولي غراتسيانو بيليه فريقه ساوثمبتون الى الفوز على مضيفه ستوك سيتي 3-2 بتسجيله هدفين في الدقيقتين 6 و88 واضاف شاين لونغ الهدف الاخر (31)، في حين سجل لستوك ستيف نزونزي (49) والسنغالي مامي بيرام ضيوف (82).

وشهدت المباراة طرد مهاجم ستوك العملاق بيتر كراوتش لحصوله على بطاقتين صفراوتين.

وتغلب توتنهام على برايتون اند هوف البيون بهدفين سجلهما الارجنتيني اريك لاميلا (54) وهاري كاين (74).