كارلوس دونغا

باريرا يقول بان المنتخب استعاد الثقة بقيادة دونغا

اعتبر مدرب منتخب البرازيل السابق كارلوس البرتو باريرا بان الفريق استعاد الثقة بقيادة مدربه الجديد كارلوس دونغا الذي استلم الجهاز الفني بعد نهائيات كأس العالم.

وكان باريرا قاد المنتخب البرازيل الى احراز اللقب العالمي عام 1994 وعمل مساعدا للويز فيليبي سكولاري عام 2002 عند تتويج السيليساو باللقب ايضا وفي النسخة الاخيرة في البرازيل التي شهدت سقوط الفريق سقوطا مدويا امام المانيا 1-7 في الدور نصف النهائي.

واستقال سكولاري وباريرا بعد النهائيات مباشرة واستلم دونغا تدريب المنتخب للمرة الثانية وقد حقق الفريق باشرافه حتى الان اربعة انتصارات متتالية وقال باريرا في هذا الصدد "كانت المهمة الاساسية لدونغا هي اعادة الثقة الى كرة القدم البرازيلية بعد نهائيات كأس العالم".

واشار "كنت اعتقد بانه في حاجة الى وقت اكبر لتحقيق هذا الهدف ولا اعتقد بانه بلغ هذه المرحلة حتى الان لكن الفريق فاز في اربع مباريات باشرافه بينها الانتصار ضد الارجنتين. انه يقوم بعمل رائع".

وحقق المنتخب البرازيلي الفوز على الاكوادور وكولومبيا والارجنتين واليابان منذ ان استلم دونغا تدريب الفريق في 22 تموز/يوليو الماضي.

واضاف باريرا "المهم ليس عدد الانتصارات بل استعادة الثقة وقدرتنا على تقديم كرة جميلة" مشيرا الى ان "خيبة الامل في المونديال الاخير تركة جرحا كبيرا، لكن الحياة مستمرة".

وختم "المنتخب الحالي متماسك يدافع جيدا ويملك سلاحا فتاكا هو الاعتماد على الهجمات المرتدة".

ويخوض المنتخب البرازيلي مباراتين اضافيتين قبل نهاية العام الحالي ضد تركيا والنمسا الشهر المقبل.