لوف خلال مؤتمر صحافي في دوسلدورف

الارجنتين تثأر من المانيا في غياب ميسي وتهزمها 4-2

ثأر منتخب الارجنتين لكرة القدم لخسارته امام نظيره الالماني صفر-1 بعد التمديد في نهائي مونديال 2014 في البرازيل وتغلب عليه وديا في عقر دراه 4-2  الاربعاء في دوسلدورف.

وتأتي المباراة في اطار استعدادات المانيا لتصفيات كأس اوروبا التي تستضيف فرنسا نهائياتها عام 2016 حيث =تستضيف الاحد اسكتلندا ضمن المجموعة الرابعة.

على ملعب "ال تي يو" وامام اكثر من 51 الف متفرج، سقط بطل العالم امام الوصيف الذي غاب عنه نجمه وقائده ليونيل ميسي، فيما خلت التشكيلة الاساسية للمدرب الالماني يواكيم لوف من اخد هدافي مونديال 2014 توماس مولر الذي دخل في الشوط الثاني، ومن القائد الجديد باستيان شفاينشتايغر الذي خلف فيليب لام المعتزل.

ومنذ البداية، وضحت نية الارجنتينيين على الانتقام بوةاسطة قائد العمليات انخل دي ماريا المنتقل حديثا من ريال مدريد الاسباني الى مانشستر يونايتد الانكليزي، فيما كان الحذر مسيطرا على اداء رجال المدرب يواكيم لوف.

وفي الدقيقة 20، مرر دي ماريا كرة موزونة الى سيرخيو اغويرو تابعها الاخير بيمناه من زاوية ضيقة في اعلى الزاوية اليمنى لمرمى مانويل نوير.

وعزز المنتخب الارجنتيني تقدمه بالهدف الثاني بعد تمريرة من دي ماريا نفسه استقبل على اثرها لاعب توتنهام الانكليزي اريك لاميلا الكرة واودعها شباك نوير في اعلى الزاوية اليسرى (40).

وفي الشوط الثاني، لم يمهل دي ماريا الالمان اكثر من دقيقتين ليمرر كرة رائعة من ركلة حرة الى فيديريكو فرنانديز تابعها برأسه على يمين نوير في اسفل الزاوية.

وجاء دور دي ماريا ليكمل الرباعية بمتابعة يسارية لكرة وصلته من المدافع بابلو زاباليتا (50).

وقلص افضل احتياطي في المونديال الاخير اندريه شورله الفارق من متابعة لكرة وصلته من ركلة ركنية (52).

وشدد المنتخب الالماي ضغطه على منطقة ضيفه، واضاف ماريو غوتسه، صاحب هدف الفوز الوحيد في نهائي المونديال (113) ودخل به التاريخ، الهدف الثاني لاصحاب الارض من كرة وصلته عند نقطة الجزاء اسرلها بيمناه قوية في اسفل الزاوية اليسرى (78).

 

×