دييغو سيميوني، المدير الفني لنادي أتلتيكو مدريد

سيميوني يسخر من الصفقات الضخمة لريال مدريد

سخر دييغو سيميوني، المدير الفني لنادي أتلتيكو مدريد من سياسة نادي ريال مدريد المعتمدة في "الميركاتو" الصيفي الحالي على صرف مبالغ مالية ضخمة لضم لاعبين جدد، وذلك على الرغم من اعترافه بالإضافة التي قدمها الوجه الجديد، الألماني توني كروس لتحسين أداء فريق "الميرينغي"، مشيراً أنّ مستوى  النادي الملكي  أضحى أفضل من الموسم الماضي.

 

وقال سيميوني، خلال مؤتمر صحافي عقده اليوم الاثنين في العاصمة مدريد:" نحن مع 95 مليون يورو تعاقدنا مع ثمانية لاعبين،في حين أنّ ريال مدريد بنفس المبلغ تعاقد مع  لاعبين اثنين ".

وكان ريال مدريد قد ضم في الصيف الحالي كل من المهاجم الكولومبي خاميس رودريغيز من نادي موناكو الفرنسي مقابل 80 مليون يورو  و لاعب وسط الميدان الألماني توني كروس من بايرن ميونيخ الألماني، مقابل 30 مليون يورو، أي أنّ قيمة الصفقتين قدرت ب100 مليون يورو وليس 95 مثلما ذكر سيميوني.

المهم أنّ فارق 5 ملايين يورو لن يغير شيئاً من ضخامة المبلغ الذي صرفه النادي الملكي في سوق الانتقالات الصيفية الحالية مقارنة بما دفعه جاره، نادي أتلتيكو مدريد لتعزيز صفوفه ب8 لاعبين كاملين.
 
وبالمقابل اعترف المدرب الأرجنتيني  سيميوني بنجاح صفقة الألماني كروس من الناحية الرياضية، بحيث قال عند حديثه عن مباراة الغد الثلاثاء التي ستجمع الأتلتيكو مع ضيفه ريال مدريد في ذهاب كأس السوبر الإسبانية بملعب "كالديرون: "ريال مدريد تحسن كثيراً، كروس أعطى قوة كبيرة لخط وسط الميدان، توازن أكبر.. بيل هو أفضل بكثير، إنه فريق أفضل من الموسم الماضي".

و من جهة أخرى كشف  سيميوني أنّه كان يفضل لعب كأس السوبر الإسبانية في مباراة واحدة وليس على شكل ذهاب وإياب حين قال: "إنه شيء اقتصادي أكثر على شيء آخر، لأنّ نهائي هو نهائي وليس مباراتين. ولكن أعتقد أن القنوات التلفزيونية ستدفع".

يُشار أنّ مباراة الإياب لكأس السوبر الإسبانية ستقام يوم الجمعة القادم بملعب "سانتياغو بيرنابيو" معقل نادي ريال مدريد.