نادال

بطولة فلاشينغ ميدوز: نادال يعلن انسحابه بسبب الاصابة

لن يتمكن الاسباني رافايل نادال من الدفاع عن لقبه في بطولة فلاشينغ ميدوز الاميركية، اخر البطولات الاربع الكبرى في كرة المضرب، وذلك بسبب اصابة في معصمه.

"يؤسفني الاعلان باني لن اتمكن من المشاركة في بطولة الولايات المتحدة المفتوحة لهذا العام، البطولة التي خضت فيها المباراة النهائية ثلاث مرات في مشاركاتي الثلاث الاخيرة فيها"، هذا ما كتبه نادال في صفحته على موقع "فايسبوك" للتواصل الاجتماعي.

وتابع "انا متأكد من انكم تتفهمون بانها لحظة صعبة جدا علي بما انها البطولة التي اعشقها والتي املك فيها ذكريات رائعة من الجمهور، المباريات الليلية، الكثير من الاشياء. لا يوجد هناك شيء بامكاني القيام به في الوقت الحالي سوى ان اتقبل الوضع وكما الحال دائما بالنسبة لي، ان اعمل بجهد لكي اتمكن من المنافسة مجددا على اعلى المستويات".

وسبق لنادال، الفائز بهذه البطولة عامي 2010 و2013 والمتوج ب14 لقبا في بطولات الغراند سلام، ان انسحب ايضا من دورتي تورونتو وسينسيناتي للماسترز بسبب الاصابة في معصمه الايمن والتي تعرض لها نهاية الشهر الماضي في التمارين.

وكان نادال (28 عاما) تخلى عن صدارة التصنيف العالمي مطلع تموز/يوليو الماضي لصالح الصربي نوفاك ديوكوفيتش عقب فوز الاخير بلقبه الثاني في بطولة ويمبلدون، ثالث البطولات الاربع الكبرى (الغراند سلام).

ولم يلعب نادال، حامل لقب 14 دورة كبرى بينها فلاشينغ ميدوز في 2010 و2013، منذ خسارته في ويمبلدون امام الاسترالي المراهق نيك كيرغيوس في الدور الرابع.

ويشكل انسحاب نادال من البطولة الاميركية ضربة اخرى للاسباني الذي لم يتمكن من خوض الموسم الذي يريده رغم تتويجه بطلا لرولان غاروس الفرنسية للمرة الخامسة على التوالي والتاسعة في مسيرته ووصوله الى نهائي بطولة استراليا المفتوحة حيث خسر امام السويسري ستانيسلاس فافرينكا الذي استفاد من اصابة منافسه في ظهره.

ومني نادال بالخيبة على الاراضي الترابية المفضلة لديه بخسارته امام مواطنيه دافيد فيرر ونيكولاس الماغرو في نهائي دورة مونتي كارلو للماسترز التي احتكر لقبها لثمانية اعوام على التوالي، ودورة برشلونة التي فاز بها لثلاثة اعوام على التوالي وفي ثماني مناسبات بالمجمل.

وخسر نادال امام ديوكوفيتش في نهائي دورتي ميامي وروما للماسترز قبل ان يثأر لنفسه في بطولة رولان غاروس، ثم احرج في مباراته الاخيرة قبل الاصابة امام الاسترالي الشاب كيرغيوس (19 عاما) الذي اطاح به من الدور الرابع لبطولة ويمبلدون.