الدوري الانجليزي

الدوري الانجليزي: العجلة تعود الى الدوران وتجدد المنافسة بين الاقطاب التقليدية

تعود عجلة الدوري الانكليزي الممتاز الى الدوران مجددا اعتبارا من السبت حيث ستتجدد المنافسة بين الاقطاب التقليدية وعلى رأسها مانشستر سيتي حامل اللقب وتشلسي الذي يبدو اكثر استعدادا من غيره لمحاولة انتزاع اللقب من ال"سيتيزينس".

وكان مانشستر سيتي انتزع اللقب في المرحلة الختامية من الموسم الماضي على حساب ليفربول الذي فرط بتتويجه الاول منذ 1990 وهو سيحاول ان يعوض هذا الموسم لكن المهمة تبدو صعبة بعد ان خسر هدافه الاوروغوياني لويس سواريز لمصلحة برشلونة الاسباني.

وقد اعتمد سيتي في استعداداته للموسم الجديد بقيادة مدربه التشيلي مانويل بيليغريني على سياسة الاستقرار في الفريق من خلال تجديد عقود نجومه الكبار واخرهم المهاجم الدولي الارجنتيني سيرخيو اغويرو الذي وضع حدا للشائعات التي تتحدث عن احتمال عودته الى الدوري الاسباني للالتحاق باحد العملاقين برشلونة او ريال مدريد، وذلك من خلال تجديده ارتباطه بسيتي لخمسة اعوام اخرى.

واصبح اغويرو (26 عاما) مرتبطا ببطل الدوري الانكليزي الممتاز الذي انتقل الى صفوفه في 2011 من اتلتيكو مدريد الاسباني وتوج معه بلقب الدوري مرتين وكأس الرابطة مرة واحدة، حتى عام 2019 ما سيمنح "سيتيزينس" دفعة معنوية مهمة خصوصا انه تمكن من القيام بالامر ذاته مع ثلاثة نجوم اخرين هم الاسباني دافيد سيلفا والفرنسي سمير نصري وقائده البلجيكي فنسان كومباني.

ويعتبر تجديد عقود اللاعبين امرا مهما جدا لسيتي خصوصا ان ليس بامكانه تجاوز حاجز ال61 مليون يورو في سوق الانتقالات بسبب العقوبة التي فرضها الاتحاد الاوروبي لكرة القدم في اطار اللعب المالي النظيف.

كما وافق ايضا الصربي الكسندر كولاروف على تجديد عقده مع الفريق الذي عزز صفوفه خلال الاسبوع الحالي بالمدافع الفرنسي الياكيم مانغالا من بورتو البرتغالي مقابل 32 مليون جنيه استرليني بحسب التقارير، لينضم الى مواطنه المدافع باكاري سانيا (من ارسنال دون مقابل) ولاعب الوسط الارجنتيني برونو زوكوليني (من راسينغ كلوب دون ان تعرف قيمة الصفقة) ومواطنه الحارس ويلي كاباييرو (من ملقة الاسباني مقابل 8 ملايين يورو) ولاعب الوسط البرازيلي فرناندو (من بورتو البرتغالي مقابل 15 مليون يورو) ولاعب الوسط فرانك لامبارد (على سبيل الاعارة من نيويورك سيتي الاميركي).

وسيختبر رجال بيليغريني الذين يفتتحون مشوارهم الاحد على ملعب نيوكاسل، مدة جهوزيتهم للدفاع عن اللقب بشكل مبكر جدا لانهم ستواجهون في المرحلة الثانية مع ليفربول ثم مع ارسنال وتشلسي في المرحلتين الثالثة والرابعة.

من المؤكد ان مهمة فريق بيليغريني الذي يأمل الذهاب بعيدا في دوري ابطال اوروبا بعد ان انتهى مشواره الموسم الماضي في الدوري الثاني، لن تكون سهلة على الاطلاق خصوصا في ظل المنافسة المتوقعة من تشلسي، الفريق الاكثر استعدادا لمقارعته على اللقب، خصوصا بعد ان اجرى مدربه البرتغالي تعاقدات هامة جدا وعلى رأسها المهاجم الاسباني دييغو كوستا القادم من اتلتيكو مدريد مقابل 40 مليون يورو.

كما اجرى تشلسي تعاقدا اخر من العيار الثقيل بضمه الاسباني الاخر سيسك فابريغاس من برشلونة مقابل 36 مليون يورو.

وسيعود فابريغاس الى انكلترا والى لندن بالذات لكن هذه المرة للدفاع عن الوان الغريم التقليدي تشلسي عوضا عن ارسنال الذي امضى فيه افضل ايامه الكروية وان كانت خالية من التتويج.

وسيحاول فابريغاس تعويض رحيل لامبارد الى نيويورك سيتي ثم عودته الى الدوري الممتاز للدفاع عن الوان سيتي على سبيل الاعارة.

وعزز مورينيو صفوف فريقه بالمدافع البرازيلي فيليبي لويس من اتلتيكو ايضا ولاعب الوسط الكرواتي ماريو باساليتش من هايدوك سبليت كما استعان بخدمات نجم الفريق السابق العاجي المخضرم ديدييه دروغبا.

كما احتفظ مورينيو بخدمات المهاجم الاسباني فرناندو توريس الذي كان مرشحا للعودة الى اتلتيكو مدريد.

وكثر الحديث في الاونة الاخيرة عن ان توريس (30 عاما) الذي انضم لتشلسي في كانون الثاني/يناير 2011 قادما من ليفربول مقابل 50 مليون جنيه استرليني، قد يلحق بثلاثي الهجوم البلجيكي روميلو لوكاكو (الى ايفرتون) والكاميروني صامويل ايتو (دون فريق حاليا) والسنغالي ديمبا با (الى بشكتاش التركي) ويترك الفريق اللندني هذا الصيف في ظل التعاقد مع مواطنه دييغو كوستا وعودة العاجي المخضرم ديدييه دروغبا.

لكن مورينيو اكد بانه لن يبيع توريس هذا الصيف، مضيفا "ان وجود ثلاثة مهاجمين يعتبر امرا اساسيا لا غنى عنه في اي فريق ونحن نملك الان ثلاثة مهاجمين. فرناندو، ديدييه ودييغو، وبالتالي من المؤكد ان ايا منهم لن يرحل".

واكد مورينيو انه سعيد بوضع الفريق الحالي قبيل انطلاق الموسم الجديد، قائلا: "نحن سعداء جدا بالفريق الذي نملكه. نشعر بان الفريق الصحيح هو الفريق الذي نملكه حاليا بوجود لاعبين (مخضرمين) مثل ديدييه (دروغبا) وجون (تيري) وفي الوقت ذاته لاعبين (شبان) مثل (الدنماركي اندرياس) كريستنسن و(الهولندي نايثن) اكيه".

وواصل "نملك الفريق الذي نريده، واكرر بان النادي كان مذهلا بالطريقة السريعة التي عمل بها من اجل ضم دييغو (كوستا) وفيليبي (لويس) وسيسك (فابريغاس)"، متطرقا من جهة اخرى الى امكانية رحيل الحارس التشيكي بتر تشيك لتقليل عدد اللاعبين الاجانب في الفريق الاول والبالغ عددهم 24 لاعبا مقابل اربعة انكليز فقط، خصوصا بعد عودة الحارس البلجيكي تيبو كورتوا اثر انتهاء فترة اعارته لاتلتيكو مدريد.

وقال مورينيو بهذا الصدد: "هناك منافسة في الفريق في كافة المراكز على ارضية الملعب. هذا الفريق يريد ان يكون قويا وان يحظى بفرصة حقيقية للمنافسة على الكؤوس وبالتالي نحتاج الى المنافسة (بين اللاعبين) في كل مكان".

وواصل "اعلم ان (الاسترالي) مارك شفارتسر حارس جيد جدا، مستواه ثابث ويضحي من اجل المجموعة، وهو مستعد تماما ليكون حارسنا الثاني كما كانت حاله الموسم الماضي حين كنا بحاجة اليه في الملعب".

واشار مورينيو الذي سيكون الاختبار الاول لفريقه الاثنين ضد العائد بيرنلي، الى انه سيكون سعيدا لو قرر تشيك البقاء في الفريق ليتنافس مع كورتوا لان هذه المسألة تشكل "مشكلة ايجابية بالنسبة لي".

اما بالنسبة لارسنال الذي فك الموسم الماضي صيامه عن الالقاب منذ 2005 باحرازه كأس انكلترا، فهو يبدو جاهزا ايضا لمقارعة سيتي وتشلسي على اللقب وقد اظهر ذلك الاحد الماضي عندما احرز الدرع الخيرية فاتحة الموسم الجديد بفوزه على مانشستر سيتي 3-صفر بفضل الاسباني سانتياغو كازورلا والويلزي ارون رامسي والفرنسي اوليفييه جيرو الذي اعتبر ان هذا الفوز يؤكد جهوزية "المدفعجية" لمحاولة الفوز بلقب الدوري للمرة الاولى منذ 2004.

وقال جيرو "احراز لقب الدوري هدفنا، في الموسم الماضي قمنا بعمل جيد حتى اذار/مارس ثم تعثر مشوارنا عقب ذلك".

وتابع "قدرات فريقنا جيدة، ولذلك اعتقد بأننا سنكون اقوى هذا الموسم، فنريد ان نعود اقوى من الموسم الماضي. عندما ينضم الينا لاعبو المنتخب الالماني المتوج بطلا للعالم سنكون اقوى، وآمل ان نبقى كذلك هذه المرة حتى ايار/مايو".

وقد عزز المدرب الفرنسي ارسين فينغر صفوف الفريق بضمه التشيلي اليكسيس سانشيس من برشلونة مقابل 44 مليون يورو، كما عزز الدفاع بضم مواطنه ماتيو ديبوشي من نيوكاسل وكالوم تشامبرز من ساوثمبتون اضافة الى الحارس الكولومبي دافيد اوسبينا من نيس الفرنسي، لينضم هؤلاء الى مجموعة مميزة من اللاعبين على رأسهم الثلاثي الالماني المتوج بطلا للعالم مسعود اوزيل وبير ميرتيساكر ولوكاس بودولسكي.

وسيبدأ "المدفعجية" مشوارهم بلقاء جارهم كريستال بالاس غدا السبت في "ستاد الامارات" قبل ان يختبروا مدى جهوزيتهم بمواجهة منافس صعب متمثل بايفرتون ويفضل بين هاتين المواجهتين مباراتهم مع بشكتاش التركي الثلاثاء المقبل في ذهاب الدور الفاصل المؤهل الى دور المجموعات من مسابقة دوري ابطال اوروبا.

اما بالنسبة للقطب الاخر ليفربول الذي كان قاب قوسين او ادنى من الفوز بلقب الدوري للمرة الاولى منذ 1990 قبل ان ينتزعه منه سيتي في المرحلة الختامية والذي يبدأ حملته الاحد بمواجهة ساوثمبتون احد الفرق المتجددة هذا الموسم (عزز صفوفه بسبعة لاعبين جدد)، فتطرح حوله علامة استفهام خصوصا بعد ان فقد ابرز ركائزه سواريز لمصلحة برشلونة.

وقد اعرب القائد ستيفن جيرارد عن ثقته بقدرة فريق المدرب الايرلندي الشمالي برندن رودجرز على تعويض ما فاته الموسم الماضي حين كان متقدما على منافسه سيتي بفارق 5 نقاط قبل ثلاث مراحل على الختام لكنه خسر امام تشلسي صفر-2 في معقله بسبب خطأ من جيرارد الذي تسبب بالهدف الاول بعد ان فقد توازنه، ما فتح الباب امام ال"سيتيزينس" للعودة الى المنافسة والخروج منتصرين في نهاية المطاف بعد تعادل منافسيهم مع كريستال بالاس (3-3) في المرحلة قبل الاخيرة.

وبدا جيرارد متفائلا من قدرة فريقه على المنافسة مجددا على صعيد الدوري او مسابقة دوري ابطال اوروبا التي يعود اليها للمرة الاولى منذ موسم 2009-2010، قائلا: "مع وصولنا الى المباريات ال10 او ال12 الاخيرة (من الدوري)، توقع الكثيرون ان نخرج من السباق على اللقب في وقت اقرب مما حصل لكننا تعاملنا مع الضغط بشكل رائع وقدمنا كرة مذهلة".

وواصل "نحن فريق جيد مع مدرب جيد، وهذا الفريق اصبح اقوى. الثقة ترتفع في غرف الملابس ويجب ان نظهر باننا فريق جدي قادر على المنافسة. نحن لسنا هنا لكي نكون عددا اضافيا. هناك ايمان حقيقي بامكانية تواجدنا هناك (على منصة التتويج). الفرق الجيدة لا تكتفي بخوض موسم واحد موفق بل تحاول دائما القتال من اجل تحقيق ما تريده. تشلسي يفعل ذلك ومانشستر سيتي ايضا. مانشستر يونايتد اختبر نصف موسم سيء لكنه سيعود. ارسنال اجرى بعض التعاقدات الجيدة".

وتابع "الدوري سيكون صعبا جدا جدا لكننا ندرك اننا احد الفرق التي تملك حظوظ الفوز باللقب. اؤمن بذلك".

ورغم اعترافه بان رحيل سواريز سيشكل خسارة هائلة للفريق، اكد جيرارد على وجود الكثير من العوامل الايجابية التي تدفعه للتفاؤل: "من المؤكد ان الفوز (باللقب) سيكون صعبا للغاية. الفوز سيكون صعبا بوجود لويس او عدمه. جميع الفرق الاخرى ستتطور وتتقدم خلال فصل الصيف، لكن السبب الذي يدفعني الى التفاؤل هو الخبرة التي حصدناها من مباريات الموسم الماضي، اضافة الى وجود مدرب يعرف الفريق والتعاقدات التي يجريها. انا واثق تماما من قدرتنا على المنافسة مرة اخرى".

وقد عزز ليفربول صفوفه بضم ادم لالانا من ساوثمبتون والالماني ايمري كان من باير ليفركوزن والصربي لازار ماركوفيتش من بنفيكا البرتغالي والكرواتي ديان لوفرن من ساوثمبتون ايضا والبلجيكي ديفوك اوريجي الذي سيبقى مع فريقه ليل الفرنسي على سبيل الاعارة، والاسباني البرتو مورينو من اشبيلية ومواطنه خافيير مانكيو من اتلتيكو مدريد على سبيل الاعارة.

اما بالنسبة للقطب الاخر مانشستر يونايتد، فسيكون موسم 2014-2015 مرحلة انتقالية هامة في مشوار الذي اختبر حملة مخيبة جدا في اول موسم له دون مدربه الاسطورة الاسكتلندي اليكس فيرغوسون ومع خليفته ومواطنه دافيد مويز الذي فشل حتى في قيادة الفريق الى احد المراكز المؤهلة الى المسابقتين القاريتين.

وتعاقد يونايتد مع الهولندي لويس فان غال لكي ينتشله من كبوته وقد حقق المدرب القادم من مشاركة ملفتة في مونديال 2014 مع منتخب بلاده، بداية واعدة مع "الشياطين الحمر" بعد ان فاز معه بمبارياته الست التحضيرية للموسم الجديد بينها على ريال مدريد الاسباني (3-1) وليفربول (3-1 ايضا( في كأس الابطال الدولية التي اقيمت في الولايات المتحدة.

وقد حذر مدرب ليفربول رودجرز نظيره فان غال من صعوبة الدوري الانكليزي الممتاز بعد بعد فوز يونايتد على "الحمر" في نهائي كأس الابطال الدولية، متوقعا ان يصدم الهولندي عندما يبدأ مغامرته الاولى في الدوري الممتاز لان "بريميير ليغ" يختلف تماما عن الدوريات الاخرى التي تعملق فيها المدرب الفائز بالدوري الهولندي والاسباني والالماني.

واضاف رودرجز "اعتقد بأنه سيكتشف ان حجم المنافسة في هذا الدوري سيكون مختلفا عما اختبره في اي دوري اخر"، مضيفا "في العديد من الدوريات الاخرى، المنافسة على اللقب تكون بين فريق او فريقين. في هذا الدوري (الانكليزي)، فاي فريق كبير قد يخرج في اي يوم بخسارة امام فرق تقبع في ذيل الترتيب".

وواصل "لا تجد امرا من هذا النوع في الكثير من الدوريات الاخرى. اعتقد انه سيفاجأ بحجم المنافسة، وانا استند في ذلك الى الاحاديث التي اجريتها عبر الاعوام مع مدربين اجانب (اختبروا الدوري الممتاز)".

وقد عزز فان غال الذي يقص وفريقه شريط افتتاح الموسم الجديد غدا السبت على "اولدترافورد" بمواجهة سوانسي سيتي، صفوف "الشياطين الحمر" بثلاثة لاعبين حتى الان هم لوك شو (من ساوثمبتون) الذي سيغيب عن الفريق لمدة شهر بسبب الاصابة، ولاعب الوسط الاسباني اندير هيريرا من اتلتيك بلباو والحارس الصربي فانيا ميلينكوفيتش.

ومن المؤكد ان هذه التعاقدات لا ترتقي الى مستوى طموحات جمهور يونايتد وبالتالي سيحاول فان غال تجنب الخطأ الذي وقع فيه سلفه مويز الموسم الماضي حين فشل التعاقد مع اي لاعب خلال سوق الانتقالات الصيفية باستثناء البلجيكي مروان فلايني الذي تعاقد معه في اليوم الاخير من فريقه السابق ايفرتون.

وقد فقد يونايتد ثلاثة مدافعين هم الفرنسي باتريس ايفرا المنتقل الى يوفنتوس الايطالي مقابل 2ر1 مليون جنيه فقط والصربي نيمانيا فيديتش وريو فرديناند المنتقلان الى انتر ميلان الايطالي وكوينز بارك رينجرز دون مقابل لانتهاء عقديهما مع "الشياطين الحمر".

وحاول فان غال تعزيز دفاعه من خلال ضم البلجيكي توماس فيرمايلن لكن الاخير وافق على الانتقال من ارسنال الى برشلونة.

وذكرت بعض التقارير ان يونايتد يحاول الحصول على المغربي مهدي بنعطية من روما الايطالي لكنه قد يواجه منافسة من تشلسي.

والمنافسة هي العنوان في جميع التعاقدات التي يسعى الى ابرامها يوناتيد وهو في وضع لا يحسد عليه لان معظم اللاعبين الكبار يريدون المشاركة في مسابقة دوري ابطال اوروبا التي يغيب عنها "الشياطين الحمر" هذا الموسم بعد اخفاقهم الكبير في اختبارهم الاول منذ اعتزال فيرغوسون.

واشارت صحيفة "دايلي مايل" الى ان يونايتد ما زال مهتما بالحصول على خدمات قلب الدفاع الالماني ماتس هوميلس، المتوج مع بلاده بكأس العالم قبل اسابيع معدودة، من بوروسيا دورتموند لكنه قد يخسر السباق لمصلحة ارسنال الذي يبدو مستعدا لكي يدفع ما رفض "الشياطين الحمر" ان يتقدم به لفريق المدرب يورغن كلوب في وقت سابق وهو مبلغ 25 مليون جنيه استرليني.

واصبح بامكان ارسنال ان يمول صفقة التعاقد مع نجم الدفاع الالماني في مونديال البرازيل بعد بيعه فيرمايلن لبرشلونة، وفي حال وجد يونايتد نفسه خارج السابق لخدمات هوميلس فمن المحتمل ان يحول اهتمامه الى مدافع اياكس الهولندي دالي بليند الذي سيكلفه حوالي 17 مليون جنيه استرليني.

ويبدو ان يونايتد مستعد لانفاق مبلغ ال25 مليون جنيه على نجم اخر من مونديال البرازيل وهو الجناح الكولومبي خوان كوادرادو من فيورنتينا الايطالي، وقد ذكرت "دايلي مايل" ان فان غال قد يمول جزءا من هذه الصفقة من خلال بيع المهاجم المكسيكي خافيير هرنانديز "تشيتشاريتو" الى منافسه اللندني الاخر توتنهام الذي سيحاول ان يدخل في السباق على المراكز المتقدمة، كما حال ايفرتون.

ويبدأ توتنهام الذي عزز صفوفه بالمدافعين الاميركي دياندري يلدن والويلزي بن ديفيس وايريك داير، مشواره السبت بمواجهة مضيفه وجاره وست هام، فيما يلعب ايفرتون الذي ضم لاعب الوسط غاريث باري من سيتي وتعاقد نهائيا مع لوكاكو من تشلسي ولاعبي الوسط الغاني كريستيان اتسو من تشلسي (اعارة) والبوسني محمد بيزيتش، فيحل ضيفا السبت ايضا على العائد ليستر سيتي.

وفي المباريات الاخرى: يلعب السبت وست بروميتش البيون مع سندرلاند، وستوك سيتي مع استون فيلا، وكوينز بارك رينجرز مع هال سيتي.