محكمة إسبانية تستدعي والد نيمار ومسؤول برشلوني

عادت قضية تعاقد نادي برشلونة الإسباني مع النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا، في صيف السنة الماضية، لتصنع الحدث في إسبانيا، من جديد، بحيث استدعت المحكمة الوطنية الإسبانية والد نيمار لاستجوابه في أول أكتوبر المقبل رفقة المدير المالي للنادي الكاتلوني، مع احتمال استدعاء مسؤولين آخرين من إدارة البرسا، من بينهم رئيس النادي جوزيبي ماريا بارتوميو.

 

وكشفت صحيفتي "ماركا " و" أس" الإسبانيتين، الخميس، أنّ بابلو روز، رئيس المحكمة  الوطنية الإسبانية، قام باستدعاء  والد النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا لاستجوابه، في أول أكتوبر المقبل، في قضية التهرب الضريبي المتهم فيها نادي برشلونة الإسباني فيما يتعلق بتعاقده مع نجله، في صيف 2013، قادماً من نادي سانتوس البرازيلي.

وأوضحت الصحيفتين أنّ رئيس المحكمة قام أيضاً باستدعاء المدير المالي لنادي برشلونة، نيستو أميلا، كما منح مهلة خمسة أيام للأطراف المعنية بالقضية لتحديد ما إذا كان من الضروري استدعاء كل من جوزيبي ماريا بارتوميو، الرئيس الحالي للنادي الكتالوني، ونائبه المسؤول عن الشؤون الاقتصادية، خافيير فاوس.

وطالب القاضي روز من والد نيمار أن يقدم كل المستندات التي تفيد المبالغ المتفق عليها مع إدارة النادي الكتالوني مقابل إبرام صفقة انتقال اللاعب  البرازيلي بالإضافة إلى بيان مفصل بكل تكاليف إقامة نجله مع عائلته ومساعديه في إسبانيا.

وشددت المحكمة في طلباتها،حسب ذات المصادر، على أهمية أن يقوم والد النجم البرازيلي بتحديد تاريخ تسديد مبلغ 900 ألف يورو) المستحق مقابل استغلال الاسم التجاري للاعب في الموسم الماضي (2013-2014).

يُذكر أن صفقة انتقال نيمار من نادي سانتوس البرازيلي إلى برشلونة في صيف 2013، قد شهدت جدلاً  كبيراً حول التلاعبات في تحديد قيمتها المالية، بحيث أعلن نادي برشلونة أنّ العملية تمت ب57 مليون يورو فيما ذكرت مصادر عديدة أنّ القيمة الحقيقية للصفقة تقدر بمبلغ 86 مليون يورو. وقد تم اتهام والد نيمار كأحد الأطراف الرئيسية في تلك التلاعبات والاختلاسات، والتي ساهمت في استقالة رئيس نادي برشلونة ساندرو روسيل في يناير الماضي حيث خلفه نائبه الأول جوزيب ماريا بارتوميو.

 

 

×