المدرب التشيلي مانويل بيليغريني المدير الفني مانشستر سيتي الإنكليزي

مانويل بيليغريني يرفض عرضاً لتدريب المنتخب البرازيلي

رفض المدرب التشيلي مانويل بيليغريني المدير الفني مانشستر سيتي الإنكليزي عرضا لخلافة لويس فيليبي سكولاري في تدريب المنتخب البرازيلي، وفقا لما نقلته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية عن تقارير تشيلية.

وكان الاتحاد البرازيلي لكرة القدم قد أعلن عن قبوله استقالة مدرب المنتخب الوطني لويز فيليبي سكولاري بعد العروض المخيبة لسيليساو في مونديال 2014، خصوصا الخسارة التاريخية أمام ألمانيا في نصف النهائي، ومن ثم الخسارة أمام هولندا فثالث.ي مباراة تحديد صاحب المركز الثالث.

وذكرت "ديلي ميل" أن المدرب التشيلي رفض الدخول في مفاوضات مع الاتحاد البرازيلي، مصرا على أنه يريد أن الاستمرار في ملعب الاتحاد للطيران إلى انتهاء عقده الذي يتبقى فيه سنتين.

وذكرت الصحيفة أن المسؤولين في الاتحاد البرازيلي يبحثون عن مدرب جديد يكون من خارج البرازيل للمرة الأولى في التاريخ، وأن نائب رئيس الاتحاد ماركوس فيريرا حاول اقناع المدرب التشيلي بالإشراف على المنتخب الوطني، لكن ببلبغريني رفض العرض البرازيلي لأنه يريد الوفاء بعقده مع السيتيزن والذي ينتهي بعد عامين.

ولم يكن المدرب التشيلي هو الوحيد الذي يرتبط اسمه بالإشراف على تدريب المنتخب البرازيلي وخلافة سكولاري، إذ سبق أن أشارت تقارير إسبانية إلى محاولة الاتحاد البرازيلي لكرة القدم لإقناع البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لنادي تشيلسي الإنكليزي لتولي مسئولية تدريب راقصي السامبا.

يذكر بيليغريني البالغ من العمر 60 عاما انتقل لتدريب مانشستر سيتي بداية من الموسم الماضي وقاده إلى التتويج بلقب الدوري الإنكليزي وكأس رابطة المحترفين الإنكليزية, في أول موسم له في إنكلترا.