البرازيلي فريد يحتفل بهدف احرزه خلال مباراة ودية أمام صربيا

جماهير البرازيل تطلق صيحات الاستهجان في فوز ودي على صربيا

ظهرت البرازيل بشكل متواضع في الشوط الأول قبل أن تفوز 1-صفر على صربيا يوم الجمعة وسط شعور بعدم الرضا من الجماهير صاحبة الأرض قبل ستة أيام من انطلاق نهائيات كأس العالم لكرة القدم.

وكانت الجماهير البرازيلية تطلق صيحات الاستهجان عندما استقبل فريد تمريرة ومهد الكرة لنفسه ووضعها في المرمى في الدقيقة 57.

وكان الهدف بمثابة ضربة لمنتخب صربيا الذي قدم عرضا قويا وسنحت له أكثر من فرصة لهز شباك البرازيل خاصة في الشوط الأول.

ولم يكن مستوى لاعبي البرازيل في ألعاب الهواء على المستوى المنتظر ووضع ألكسندر ميتروفيتش كرة برأسه بجوار المرمى في الدقيقة 30 بينما ارتدت ضربة رأس من زميله ميلوش يويتش من القائم في الشوط الثاني.

وسجل هالك مهاجم البرازيل هدفا في الدقيقة 73 لكن الحكم ألغاه بداعي التسلل كما سدد زميله جو تسديدة قوية أنقذها الحارس الصربي في الثواني الأخيرة.

وهذه المباراة التي أقيمت أمام نحو 67 ألف مشجع هي الأخيرة للبرازيل قبل استضافة كرواتيا في افتتاح كأس العالم يوم الخميس. وتضم المجموعة الأولى أيضا الكاميرون والمكسيك

 

×