لويس فان غال

فان غال مدريا لمانشستر يونايتد وغيغز يعلن نهاية مسيرته كلاعب

اعلن نادي مانشستر يونايتد، بطل الدوري الانكليزي لكرة القدم في الموسم الماضي، اليوم الاثنين رسميا تعيين الهولندي لويس فان غال المشرف حاليا على منتخب بلاه حتى مونديال 2014، مدربا جديدا لفريقه لمدة 3 اعوام.

وسيساعد فان غال في مهمته الجناح التاريخي لفريق "الشياطين الحمر" الويلزي راين غيغز الذي استلم الاشراف بشكل موقت بعد اقالة الاسكتلندي ديفيد مويز الشهر الماضي.

واعلن غيغز (40 عاما) اعتزاله اللعب نهائيا بعد ان تم تثبيته مساعدا لفان غال.

وبدأ غيغز الموسم لاعبا ومساعدا للمدرب وانهاه لاعبا ومدربا بعد اقالة مويز، ويملك سجلا حافلا من جملة ما فيه 13 لقبا في الدوري ولقبان في دوري ابطال اوروبا.

وذكرت الصحف الانكليزية الاسبوع الماضي ان فان غال (62 عاما) اقترب من توقيع اتفاق مع مانشستر يونايتد ونشرت صورة لغيغز وهو يخرج من منزله في مسقط رأسه نوردفيك في هولندا بعد اجتماع استمر 3 ساعات، واكدت ان الويلزي سيتولى مهمة مساعد المدرب بموجب اتفاق بين الرجلين.

وستبدأ مهمة المدرب السابق لاياكس والكمار الهولنديين وبرشلونة الاسباني وبايرن ميونيخ الالماني، بعد مونديال البرازيل (من 12 حزيران/يونيو الى 13 تموز/يوليو) في حال وصول المنتخب الهولندي الى الادوار النهائية.

واصبح فان غال اول مدرب غير بريطاني يتولى الاشراف على يونايتد، حامل الرقم القياسي بعدد مرات الفوز بالدوري الانكليزي، الذي اقال مويز بعد 10 اشهر فقط على تعيينه خلفا للاسطورة مواطنه اليكس فيرغوسون، وذلك بعد خروجه من كل المسابقات وفقدانه الامل بالتأهل الى المسابقات الاوروبية.

ويتعين على فان غال المعروف ب"التقشف والقسوة والعناد" بناء فريق جديد مدعما بميزانية 100 مليون يورو لتدعيم الفريق بلاعبين اضافيين.

ويملك فان غال سجلا حافلا مع اياكس امستردام (بطل اوروبا 1995 وكاس الاتحاد الاوروبي 1992 وهولندا 3 مرات) وبرشلونة (بطل اسبانيا مرتين والكأس السوبر الاوروبية) والكمار (بطل هولندا 2009) وبايرن ميونيخ (بطل المانيا 2010).

 

×