×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
روزبرج يتصدر التجربة الحرة الثالثة لسابق جائزة أسبانيا الكبرى

روزبرج يتصدر التجربة الحرة الثالثة لسباق جائزة أسبانيا الكبرى

أحرز البريطاني لويس هاميلتون سائق فريق مرسيدس مركز الانطلاق الأول للمرة الرابعة في الموسم الحالي بعدأن تفوق اليوم السبت على جميع منافسيه في التجربة الرسمية لسباق جائزة أسبانيا الكبرى ضمن بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا-1.

وتفوق هاميلتون على زميله الألماني نيكو روزبرج في عرض قوي جديد لفريق مرسيدس.

وسجل هاميلتون دقيقة واحدة و232ر25 ثانية على مضمار دي كتالونيا البالغ طوله 566ر4 كيلومترا، ليحقق مركز الانطلاق الأول للمرة الـ35 في مسيرته.

ويستهدف هاميلتون حصد اللقب الرابع له على التوالي في الموسم الحالي بعد أن تفوق على الجميع في ماليزيا والبحرين والصين.

وحل روزبرج في المركز الثاني في التجربة الرسمية يليه دانييل ريتشاردو سائق ريد بول في المركز الثالث.

وتعرض الألماني سيباستيان فيتيل سائق ريد بول الفائز بلقب بطولة العالم في المواسم الأربعة الماضية لانتكاسة جديدة حيث سيبدأ سباق الغد من المركز العاشر بعدما اضطر للانسحاب قبل ثماني دقائق من نهاية التجربة الرسمية، حيث بدا وأنه تعرض لمشكلة في صندوق التروس.

ويتصدر روزبرج الترتيب العام لفئة السائقين برصيد 79 نقطة يليه هاميلتون في المركز الثاني برصيد 75 نقطة ثم فرناندو ألونسو سائق فيراري في المركز الثالث برصيد 41 نقطة بينما يحتل فيتيل المركز الخامس برصيد 33 نقطة.

وفرض فريق مرسيدس هيمنته على منافسات الموسم الحالي حيث اقتنص المركز الأول في جميع السباقات التي جرت حتى الآن، فبعد أن توج روزبرج بلقب السباق الافتتاحي في أستراليا نجح هاميلتون في الفوز بالسباقات الثلاثة التالية.

وحل الونسو في المركز السابع في التجربة الرسمية خلف زميله الفنلندي كيمي رايكونن، ومن غير المرجح أن ينجح الونسو في تكرار الفوز الذي حققه في الموسم الماضي في برشلونة أمام حشد من الجماهير الاسبانية.

وجاء فالتيري بوتاس سائق ويليامز في المركز الرابع فيما جاء رومان جروجان سائق رينو في المركز الخامس وحل جنسون باتون سائق مكلارين في المركز الثامن وفيليبي ماسا سائق ويليامز في المركز التاسع.

وتفوق هاميلتون على روزبرج في سباقات الجائزة الكبرى في ماليزيا والبحرين والصين، ليقلص الفارق معه في الصدارة إلى اربع نقاط فقط، وبالتالي فإن الفوز في سباق اسبانيا سيضع السائق البريطاني في صدارة الترتيب العام.

وحل هاميلتون في المركز الثاني في سباق جائزة اسبانيا الكبرى في برشلونة، مرتين في عامي 2007 و2011، فيما جاء في المركز الثالث في 2008، وهو نفس العام الذي توج فيه بلقب بطولة العالم.

وقال هاميلتون "بعد ثلاثة سباقات رائعة، اتطلع بالتأكيد للسباق التالي ومواصلة الدفعة الإيجابية خلال المرحلة التالية من الموسم".

وأضاف "لم يسبق لي الفوز في برشلونة ولكني في وضع جيد حاليا وأتمنى أن أن يتغير الحال هذا العام، رغم انه من الواضح من سيكون المفضل بالنسبة للجماهير".

وأوضح "المضمار رائع، سيارتنا أدت بشكل جيد حتى الآن، واتطلع حقا لتقديم سباق جيد".

 

×