لاعبوا برشلونه يتقدمون قداس مدربهم السابق تيتو لاعبوا برشلونه يتقدمون قداس مدربهم السابق تيتو

عالم كرة القدم يودع المدير السابق لبرشلونه فيلانوفا بقداس حاشد

ودع عالم كرة القدم اليوم الاثنين تيتو فيلانوفا، المدير الفني السابق لبرشلونة الذي وافته المنية يوم الجمعة الماضي، بقداس حاشد أقيم في كاتدرائية المدينة الكتالونية، بحضور أكثر من 1500 شخص.

وأقيم القداس بحضور مونتسي زوجة فيلانوفا، وابناه كارلوتا وأدريا، فضلا عن والديه وشقيقه، بين العديد من أفراد عائلته.

وتوفي فيلانوفا عن 45 عاما بعد عامين من المعاناة من مرض السرطان ، الذي أودى بحياته في النهاية.

كما حضر إلى كاتدرائية برشلونة كامل أعضاء الفريق الأول ببرشلونة ، فضلا عن مساعدي المدرب الراحل وصديقيه أوريلي ألتيميرا وجوردي رورا.

وتولى رورا تدريب برشلونة الموسم الماضي، خلال الفترة التي اضطر فيها فيلانوفا أن يبتعد عن الفريق من أجل السفر إلى نيويورك للتعافي من السرطان.

وقام رورا، صديق فيلانوفا لعقود، بقراءة رسالة أبرز فيها "شجاعة" الفقيد.

وتواجد في مراسم الدفن أيضا جميع أعضاء الفريق الأول لبرشلونة، بجانب اوريلي التيميرا وخوردي رورا.

وحرصت مجموعة من المسئولين السابقين والحاليين في برشلونة على حضور مراسم الدفن، من بينهم الرئيس الحالي خوسيب ماريا بارتوميو خوان لابورتا وساندرو روسيل وأجوستي مونتال وخوسيب يويس نونيز وإنريك رينا.

كما أوفدت أغلب الأندية الأوروبية ممثلين عنها للعزاء في فيلانوفا.

وانتهت المراسم بشكل مؤثر، حين تحدث طفلي فيلانوفا كارلوتا وادريا عن والدهما. وقالت كارلوتا والدموع تنهمر من عيناها "لقد كنت بطلا، قدوة لنا جميعا".

كما تحدث ادريا الذي يلعب في قطاعات الناشئين في برشلونة عن والده قائلا "سأفتقدك كقدوة وكلاعب وكشخص".

 

×