يايا توري لاعب مانشستر سيتي

يايا توري لاعب مانشستر سيتي يغيب لاسبوعين بسبب الاصابة

قال مانويل بليجريني مدرب مانشستر سيتي يوم الثلاثاء إن لاعب الوسط يايا توري سيبتعد عن المباريات لاسبوعين بسبب اصابة في العضلات وهو ما يعني أن لاعب ساحل العاج لن يشارك أمام سندرلاند في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الاربعاء.

وأبلغ بليجريني مؤتمرا صحفيا "يعاني يايا من اصابة في العضلات.. سنرى مع الطبيب عدد الأيام التي سيغيب فيها."

وأضاف "ربما لم تكن الاصابة خطيرة كما كنا نتوقع في البداية لكنه بحاجة لعشرة أيام على الأقل أو لاسبوعين للتعافي."

وأصبح المهاجم سيرجيو اجويرو والمدافع فينسن كومباني جاهزين للمشاركة أمام سندرلاند في ظل سعي سيتي صاحب المركز الثالث لتقليص فارق النقاط السبع مع ليفربول المتصدر.

ويملك فريق المدرب بليجريني 70 نقطة بالإضافة لمباراتين مؤجلتين. ويحتل تشيلسي المركز الثاني برصيد 75 نقطة.

وخرج توري بسبب اصابة في عضلات أعلى الفخذ عقب 20 دقيقة من بداية لقاء الاحد الماضي الذي انتهى بخسارة سيتي 3-2 واشار التشيلي بليجريني بعدها الى ان اللاعب قد يغيب حتى نهاية الموسم.

وسيؤدي ابتعاد توري لاسبوعين الى غيابه عن مباراة سيتي ضد وست بروميتش البيون يوم الاثنين المقبل وربما عن لقاء الفريق خارج ملعبه ضد كريستال بالاس يوم 27 ابريل نيسان.

واصيب كومباني في التدريبات يوم السبت بعد اصطدامه بميكا ريتشاردز لكنه اجتاز فحصا طبيا لخوض لقاء ليفربول.

وجاء القرار بنتيجة عكسية حيث سمح ابعاد قائد الفريق ولاعب منتخب بلجيكا للكرة بشكل سيء للاعب ليفربول فيليبي كوتينيو بتسجيل هدف الفوز قبل 12 دقيقة على النهاية.

وشارك الارجنتيني اجويرو كبديل أمام ليفربول في أول ظهور له منذ نحو شهر عقب اصابته في عضلات الفخذ الخلفية.

وتعني الهزيمة في مباراة الاحد أن سيتي يجب أن يعتمد على فقدان ليفربول لنقاط اذا ما اراد الفوز بثاني ألقابه في ثلاثة مواسم وذلك حتى وان فاز بكافة مبارياته الست المتبقية هذا الموسم.

وقال بليجريني "يعرف الفريق جيدا ما يجب عمله.. لدينا ست مباريات متبقية وسنقاتل حتى النهاية من أجل اللقب."

وأضاف "اذا لم نحقق اللقب فان هذا سيرجع لفوز ليفربول بمبارياته الاربع. لا أعتقد أن شيئا تغير يوم الاحد."

وتابع "يجب أن نفوز في مبارياتنا لكن ليس بوسعنا أن نفعل أي شيء فيما يتعلق بمباريات الفرق الأخرى. نعرف جيدا ما يجب القيام به.. سنبدأ غدا ونأمل في الفوز باحدى مبارياتنا المؤجلة."

وحذر بليجريني من سندرلاند الذي أحرج سيتي لفترة خلال نهائي كأس رابطة الأندية الانجليزية الشهر الماضي.

وأضاف المدرب التشيلي "اللعب أمام فريق في منطقة الهبوط في غاية الصعوبة.. لا أحد يمكنه الاعتقاد بأن أي من تلك المباريات ستكون سهلة."

وتابع "انا واثق أن سندرلاند سينافس حتى النهاية للحفاظ على وجوده بالدوري الممتاز

 

 

×