فيتل وفرانكلين يحرزان جائزة "لوريوس" للتفوق الرياضي

منح الالماني سيباستيان فيتل بطل العالم للفورمولا واحد والسباحة الاميركية ميسي فرانكلين جائزة "لوريوس" لافضل رياضي ورياضية لعام 2013 في حفل اقيم اليوم الاربعاء في كوالالمبور.

واصبح فيتل العام الماضي اصغر سائق يحرز بطولة العالم اربع مرات في الفئة الاولى، فتقدم العداء الجامايكي اوسين بولت ونجم كر السلة الاميركية ليبرون جيمس وبطل كرة المضرب الاسباني رافايل نادال ولاعب كرة القدم البرتغالي كريستيانو رونالدو والعداء البريطاني محمد فرح.

اما فرانكلين (18 عاما) فاحرزت 6 القاب في بطولة العالم للسباحة وتقدمت على الاميركية سيرينا وليامس المصنفة اولى في كرة المضرب، وبطلة القفز بالزانة الروسية يلينا ايسينباييفا.

وحصل بايرن ميونيخ الالماني على جائزة افضل فريق بعد ثلاثية دوري ابطال اوروبا والدوري والكأس في المانيا بالاضافة الى بطولة العالم للاندية، متفوقا على منتخب نيوزيلندا بطل العالم للروغبي.

ونالت المتزلجة الفرنسية ماري بوشيه جائزة افضل رياضية بين ذوي الاحتياحات الخاصة بعد احرازها اربع ذهبيات في العاب سوتشي الاولمبية.

واختير الدراج الاسباني مارك ماركيز اكتشاف العام بعد تتويجه في بطولة موتو جي بي بعمر العشرين وهو رقم قياسي.

وحصل منتخب الكريكيت الافغانستاني على جائزة الروح الرياضية بعد تأهله الى كأس العالم 2015 برغم النزاع القائم في البلاد.

وقامت لجنة حكام من عمالقة الرياضة السابقين بالتصويت للفائزين بينهم البريطانيان بوبي تشارلتون وسيباستيان كو والهولندي يوهان كرويف والالماني مارك سبيتز والرومانية ناديا كومانيتشي.

وسبق الحفل الذي حضره ابرز ابطال الرياضة دقيقة صمت عن ارواح ضحايا الطائرة الماليزية الـ239 التي سقطت في المحيط الهندي في ظروف غامضة.

وانتقل الحفل من ريو دي جانيرو الى كوالالمبور بعدما ارتأت السلطات البرازيلية ذلك بسبب الاحتجاجات الشعبية على طريقة انفاق المال العام.

يذكر ان جائزة "لوريوس" اسست عام 2000 وكان نجم الغولف الاميركي تايغر وودز اول الفائزين بها عام 2000، فيما يبقى نجم كرة المضرب السويسري روجيه فيدرر الاكثر فوزا بها في اربع مناسبات على التوالي بين عامي 2005 و2008.

اما على صعيد السيدات، فتتشارك سيرينا وليامس المركز الاول مع نجمة ايسينباييفا التي فازت بها عامي 2007 و2009، فيما احرزتها الاولى عامي 2003 و2010.

 

×