جانب من مباراة تشيلسي واستون فيلا جانب من مباراة تشيلسي واستون فيلا

الدوري الانجليزي: النقص العددي يسقط تشلسي ويرفع سيتي الى المركز الثاني موقتا

لعب النقص العددي دورين متناقضين مع تشلسي ومطارده مانشستر سيتي اليوم السبت في المرحلة الثلاثين من الدوري الانكليزي لكرة القدم، فاسقط الاول على ارض استون فيلا 1-صفر والهم الثاني لتحقيق الفوز على ارض هال سيتي 2-صفر.

وضرب سيتي عصفورين بحجر واحد، فارتقى الى المركزالثاني موقتا وقلص الفارق مع تشلسي الى 6 نقاط مع ثلاث مباريات مؤجلة كفيلة باقتناص الصدارة في حال نجح بالفوز فيها.

ورفع سيتي رصيده الى 60 نقطة من 27 مباراة، فيما يملك ليفربول الثالث الذي يواجه غدا الاحد مانشستر يونايتد حامل اللقب في مباراة قمة 59 نقطة من 28 مباراة بالتساوي مع ارسنال الذي يحل على توتنهام في دربي شمال لندن.

وبرغم خوض تشلسي مواجهة حاسمة في اياب الدور الثاني من دوري ابطال اوروبا الاسبوع المقبل ضد غلطة سراي الذي عادله ذهابا 1-1، الا انه اعتمد تشكيلته الاساسية ما يظهر رغبة البرتغالي المحنك جوزيه مورينيو باولوية الصراع على لقب الدوري.

ويقدم تشلسي مستويات خارقة في الاونة الاخيرة ففاز في 10 من مبارياته الـ12 الاخيرة وسحق توتنهام الاسبوع الماضي 4-صفر، لكنه مني بخسارته الرابعة هذا الموسم والاولى منذ كانون الاول/ديسمبر الماضي امام ستوك، علما بان حامل لقب 2010 لم يسقط امام اي من الفرق الكبرى.

ولم يشارك الكاميروني صامويل ايتو الملهم امام المرمى راهنا بسبب الاصابة.

على ملعب "فيلا بارك" وامام 40084 متفرجا، لم يشهد الشوط الاول فرصا كثيرة باستثناء كرة المهاجم البلجيكي كريستيان بنتيكي الذي لعب كرة طائرة رائعة من خارج المنطقة جاورت القائم الايسر لمرمى الحارس التشيكي بتر تشيك (39).

رد عليها تشلسي بكرة وصلت الى لاعب الوسط الصربي نيمانيا ماتيتش الذي سجل هدفا احتسبه الحكم قبل ان يلغيه بطلب من الحكم المساعد بسبب لمسة يد للاعب الفريق الازرق (41)، فانتهى الشوط الاول من دون اهداف.

وحصل المضيف على كرة ذهبية لافتتاح التسجيل، ومرة جديدة لم يكن بنتيكي محظوظا فمن تمريرة للنمسوي اندرياس فايمان، مرت كرته الارضية بمحاذاة القائم الايمن لمرمى تشيك (66).

وبعد ان بدل مورينيو المهاجمين البرازيلي اوسكار والاسباني فرناندو توريس بالسنغالي ديمبا با والالماني اندريا شورلي، اكمل المباراة بعشرة لاعبين بعد نيل لاعب وسطه البرازيلي ويليان بطاقة صفراء ثانية لعرقلته فابيان دلف (68).

وحصل فيلا على فرصة التقدم من ركنية عكسها قلب الدفاع الهولندي رون فلار برأسه فوق العارضة (81)، لكن المضيف لم يشفع بتشلسي فهز شباكه من الهجمة التالية عندما انطلق دلف من منتصف الملعب ولعب كرة الى الجهة اليسرى ردها له البديل مارك البرايتون فتابعها من اللمسة الاولى بكعبه بالغة الروعة في اقصى الزاوية اليسرى لمرمى تشيك (82).

وبدلا من محاولة تشلسي التعديل، كان فيلا الاقرب الى اضافة الهدف الثاني فبقي ضاغطا وسدد دلف منفردا كرة انقذها تشيك قبل ان ترتد من العارضة (90+2)، ثم اكمل الضيوف الثواني الاخيرة بتسعة لاعبين بعد طرد البرازيلي راميريش الذي تعمد الدوس على قدم المغربي كريم الاحمدي تلا ذلك طرد الحكم لمورينيو.

من جهته، خاض مانشستر سيتي اكثر من 80 دقيقة بعشرة لاعبين لكنه نجح بالتغلب على مضيفه هال سيتي 2-صفر.

وطرد مدافع سيتي البلجيكي فنسان كومباني في الدقيقة العاشرة، لكن سيتي سجل هدفين عبر الاسباني دافيد سيلفا والبوسني ادين دزيكو.

وبدا سيتي بطل 2012 في وضع صعب برغم تتويجه في مسابقة كأس الرابطة على حساب سندرلاند وهو اللقب الاول لمدربه التشيلي مانويل بيليغريني، لكنه خرج من مسابقة الكأس ومجددا امام ويغان المتواضع، قبل ان يودع دوري ابطال اوروبا بخسارتين في الدور الثاني امام برشلونة الاسباني.

وهذه المباراة الاولى للفريق المملوك اماراتيا منذ 22 فبراير/شباط الماضي حين فاز على ستوك سيتي (1-صفر)، وغاب عنه هدافه الارجنتيني سيرخيو اغويرو بسبب مشكلة عضلية عانى منها الاربعاء خلال الخسارة امام برشلونة.

واجرى بيليغريني 4 تغييرات على التشكيلة التي سقطت امام برشلونة 1-2 فدفع بدزيكو اساسيا.

على ملعب "كي سي ستاديوم" وامام 24985 متفرجا، استغل المهاجم الكرواتي نيكيتسا ييلافيتش تعثر كومباني فانطلق نحو مرمى الحارس الدولي جو هارت، فعرقله المدافع الصلب ونال بطاقة حمراء اثارت حنقه وقام بركل الحائط المؤدي الى غرف الملابس (10).

وبدلا من استفادة هال المنتعش لبلوغه نصف نهائي مسابقة الكأس لاول مرة منذ 1930، استلم سيلفا الكرة خارج منطقة الجزاء وهيأها لنفسه واطلقها صاروخية رائعة سكنت المقص الايمن لمرمى الحارس الاسكتلندي المخضرم الن ماكغريغور (14).

وفي الثواني الاخيرة من المباراة، مرر سيلفا كرة رائعة بظهر الدفاع، فانسل البوسني دزيكو وتابعها ارضية بيسراه في المرمى مصالحا الشباك بعد طول غياب (90).

وسجل الايرلندي شيموس كولمان هدفا قاتلا منح ايفرتون الفوز على ضيفه كارديف سيتي وصيف القاع 2-1، ليتابع ضغطه على توتنهام الخامس ويصبح الفارق بينهما نقطتين مع مباراة ناقصة للاول.

على ملعب "غوديسون بارك" وامام 38018 متفرجا، افتتح ايفرتون التسجيل عبر الاسباني جيرار ديلوفيو (20 عاما) المعار من برشلونة بعدما انطلق من الجهة اليسرى واخترق طرف المنطقة مسددا ارضية ذكية (59)، ثم عادل الضيوف عبر الاسباني كالا بعد ضربة حرة لبيتر ويتينغهام من الجهة اليسرى ارتطمت بصدره وعانقت شباك الاميركي تيم هاورد (68).

وفي وقت كانت تتجه فيه المباراة الى التعادل، وصلت كرة عرضية مرتدة من الدفاع الى كولمان فاطلقها قوية عانقت الشباك (90+3).

وفي اول مباراة من اصل سبع يغيب فيها مدربه الن بارديو بسبب الايقاف، تراجع نيوكاسل الى المركز التاسع بعد خسارته امام مضيفه فولهام الذي حقق فوزه الاول في عشر مباريات 1-صفر.

على ملعب "كرايفن كوتيدج" وامام 25664 متفرجا، سجل الايراني اشكان ديجاغاه هدف الفوز لمتذيل الترتيب بكرة ارضية قوية خدعت الحارس (68).

وصعد ساوثهامبتون الى المركز الثامن بعد فوزه على ضيفه نوريتش سيتي الخامس عشر 4-2.

على ملعب "فريندز بروفيدنت سانت ماريز" وامام 29828 متفرجا، سجل لساوثهامبتون الفرنسي مورغان شنايدرلين (5) وريكي لامبرت بتدسدة من داخل المنطقة (57) وجاي رودريغيز بعد معمعة امام المرمى (72) وسام غالاغر من كرة مرتدة (90+7)، ولنوريتش السويدي يوهان الماندر بكرة ارضية يمينية (85) والاسكتلندي روبرت سنودغراس بعد كرة صدها الحارس تابعها في المرمى الخالي (86).

وحقق ستوك سيتي العاشر فوزه الثاني في ثلاث مباريات على حساب وست هام يونايتد 3-1 الذي مني بخسارته الثانية بعد 4 انتصارات متتالية.

على ملعب "بريتانيا ستاديوم" وامام 27015 متفرجا، سجل لستوك النيجيري بيتر اوديمونيغي (32 و79) والنمسوي ماركو ارناوتوفيتش (69) ولوست هام اندي كارول بكرة رأسية (5).

وحقق وست برميتش فوزه الاول في تسع مباريات والاول لمدربه الاسباني بيبي ميل على حساب مضيفه سوانسي 2-1.

على ملعب "ليبرتي" امام 20703 متفرجين، سجل لوست بروميتش البنيني ستيفان سيسينيون بتدسدية قوية (52) والكونغولي يوسف مولومبو بعد مراوغته الدفاع وتسديده كرة محكمة (85)، ولسوانسي البلجيكي رولاند لاماه من مسافة قريبة (2).

وفي مواجهة بين فريقين هاربين من الهبوط تعادل سندرلاند مع ضيفه كريستال بالاس من دون اهداف على ملعب الضوء امام 43636 متفرجا.