×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
نادي برشلونه

النيابة العامة تطالب بتوجيه الاتهام لنادي "برشلونة" بارتكاب جريمة ضريبية

طالبت النيابة العامة الاسبانية اليوم القضاء الاسباني بتوجيه الاتهام لنادي (برشلونة) لكرة القدم بارتكاب جريمة ضريبية في صفقة ضم لاعبه البرازيلي نيمار داي سيلفا في الصيف الماضي وذلك في تطور جديد لهذه القضية.

وقال التلفزيون الاسباني الرسمي ان النائب العام خوسيه بيراليس طالب القاضي بابلو روث المسؤول عن (قضية نيمار) والتحقيق في اختلاس الرئيس السابق لنادي برشلونة ساندرو روسيل اموالا في الصفقة بتوجيه التهمة للنادي بدعوى وجود مؤشرات احتيال ضريبي تتمثل في وجود عقود وهمية في صفقة نيمار وكذا بعض العمليات المالية التي هدفت الى الاحتيال على المالية العامة.

وقدرت النيابة العامة قيمة التهرب الضريبي في صفقة نيمار بتسعة ملايين يورو واشارت من جانب آخر الى ان النادي تخلف عن سداد 37.9 مليون يورو من اجمالي الضرائب المترتبة عليه في الفترة بين عامي 2011 و2013.

وكان النادي قال ان صفقة ضم نيمار كلفت خزينة النادي 57.1 مليون يورو وانها تمت بشرعية تامة الا انه تبين ان الصفقة شملت عمولات ورواتب ونفقات خرى جعلت قيمتها ترتفع الى اكثر من ذلك بكثير.

وتسببت تلك القضية في تقديم الرئيس السابق لبرشلونة روسيل استقالته بعد ثلاث سنوات ونصف السنة في منصبه الذي تولاه جوسيب ماريا بارتوميو بعد يوم واحد من اعلان المحكمة الوطنية الاسبانية قبول النظر في البلاغ المقدم ضد روسيل بتهمة الاختلاس في صفقة التقاعد مع نيمار.

 

×