حادثة شوماخر: النيابة العامة الفرنسية تغلق الملف نهائيا

قررت النيابة العامة الفرنسية اليوم الاثنين اقفال ملف التحقيق في الحادث الذي تعرض له السائق الالماني ميكايل شوماخر بطل العالم 7 مرات في سباقات سيارات فورمولا واحد اواخر العام الماضي اثناء تزلجه في منطقة ميريبيل في جبال الالب الفرنسية لعدم وجود اي مخالفات جنائية.

 

وقال النائب العام التمييزي باتريك كوينسي "لم يتم ارتكاب اي خطأ من احد نظرا لوقوع الحادث خارج المسار"، وذلك بعد التحقيقات في الحادث الذي تعرض له السائق الألماني في 29 ديسمبر/كانون الاول الماضي.

واكد كوينسي بان التعليمات حول حدود مسارات التزلج كانت "متطابقة مع اللوائح الفرنسية السارية المفعول".

وكان رأس شوماخر ارتطم بصخرة اثناء تزلجه علما بان الصور التي التقطتها الكاميرا المثبتة على خوذته اكدت بانه كان يسير بسرعة طبيعية.

وخضع شوماخر (45 عاما) لعملتين جراحيتين في دماغه وهو لا يزال يرقد في مستشفى غرونوبل شرق العاصمة الفرنسية باريس.