الصربي نيمانيا فيديتش

فيديتش يترك مانشستر يونايتد نهاية الموسم والقرار متبادل حسب مويز

اعلن الصربي نيمانيا فيديتش قائد مانشستر يونايتد الانكليزي الجمعة انه سيترك فريقه في نهاية الموسم الحالي.

وقال فيديتش (32 عاما) لموقع النادي الرسمي: "قررت ان انتقل الى شيء اخر نهاية الموسم. هذه السنة الاخيرة في عقدي وامضيت 8 سنوات رائعة هنا".

وبحسب الصحف البريطانية، لم يقترح يونايتد عقدا جديدا على فيديتش.

واوضح فيديتش في بيانه انه لن ينتقل الى فريق انكليزي اخر، مؤكدا ان النادي الوحيد الذي اراد دوما اللعب في صفوفه هو مانشستر يونايتد: "لدي بعض الخيارات  للانتقال الى شيء اخر، وساختار الافضل لي ولعائلتي".

واشارت بعض التخمينات انه سينتقل الى انتر ميلان الايطالي.

ووصل فيديتش الى يونايتد عام 2005 من سبارتاك موسكو الروسي مقابل 7 ملايين جنيه استرليني، وكان صخرة دفاعه الى جانب ريو فرديناند فاحرز معه لقب الدوري خمس مرات ودوري ابطال اوروبا وكأس العالم للاندية و15 لقبا في المجمل.

لكن فيديتش، الذي استهل مسيرته الاحترافية مع النجم الاحمر الصربي (2000-2004) شارك الموسم الماضي في 19 مباراة فقط بسبب اصابات متكررة في ركبته.

وقال مدرب مانشستر يونايتد الويلزي ديفيد مويز ان القرار هو باتفاق متبادل، واوضح "هناك شيء ما اتفقنا عليه معا، فيديتش وانا نعتقد بانه القرار الصحيح بالنسبة الى النادي واللاعب".

وتابع "لقد قدم خدمات جليلة لمانشستر يونايتد وهو قائد الفريق، وسيتابع تألفه معه حتى نهاية الموسم. انه لاعب عظيم بالنسبة الينا وسيبقى يقدم كل ما لديه".

وختم "اتفقنا معا على هذا القرار. انه يشعر بان الوقت مناسب للرحيل ونحن نترك له الخيار".

 

 

×