فضائح التلاعب بأصوات الكرة الذهبية تتوالي/ 5 مدربين جدد يتهمون الفيفا بـ"التزوير"

بالرغم من حسم جائزة الكرة الذهبية لعام 2013 التي تحصل عليها كرستيانو رونالدو، إلا أن الجدل الذي كان يدور منذ أشهر بخصوص المرشحين لم ينتهي بعد.

فبعد أن صرح المدرب المنتخب البوليفي في وقت سابق من هذا الأسبوع، بأن قائمة اللاعبين الذي صوت لهم، تم تغييرها لدى الفيفا وهي لا تطابق الأسماء والترتيب الذي صوت على إثره.

لم يكن المدرب البوليفي خابيير أسكارغورتا وحده من اتهم الفيفا بالتلاعب في أصواته، إذ أعلن 5 مدربين آخرين تغيير قائمة الأصوات التي أدلو بها، وهم مدربين المنتخبات التالية: (الكويت، غينيا الاستوائية، جمهورية الدومينيكان، فيجي، فانواتو).

وعلق المدرب البرازيلي للمنتخب الكويتي فييرا (60 عاما): "أعتقد أن هناك تزوير في الأصوات، لقد قمت بالتصويت لزلاتان إبراهيموفيتش".

وأضاف: "ولكن في ترتيب الفيفا الذي عرض تبين إني صوت تنازليا لميسي ثم نيمار ثم رونالدو، وهذا غير صحيح إطلاقاً فقد منحت صوتي لزلاتان".

تصريحات المدربين الخمسة ومن سبقهم تعيد فتح باب الشكوك حول جوائز الاتحاد الدولي لكرة القدم، وإذا ما كانت تتجه لأسماء معينه برغبات من مسيري اللعبة وإقحام الجوانب التسويقية على المعيار الفني واختيارات خبراء اللعبة.

 

×