كأس الدوري: مان سيتي يمزق شباك وست هام بسداسية ويضع قدماً في النهائي

وضع الاسباني الفارو نيغريدو فريقه مانشستر سيتي على مشارف خوض نهائي كأس رابطة الاندية الانكليزي المحترفة للمرة الاولى منذ 1976 والرابعة في تاريخه، وذلك بعدما قاده للفوز على ضيفه وست هام يونايتد 6-صفر في ذهاب نصف النهائي بتسجيله ثلاثية.

واكد سيتي الذي تألق في صفوفه ايضا البوسني ادين دزيكو بتسجيله ثنائية، مرة اخرى بانه لا يقهر على "ستاد الاتحاد" هذا الموسم، اذ خرج فائزا للمرة الخامسة عشرة من اصل 16 مباراة خاضها في قواعده، ولم يخفق بين جمهوره سوى مرة واحدة بخسارته امام بايرن ميونيخ الالماني 1-3 في الجولة الثانية من الدور الاول لمسابقة دوري ابطال اوروبا.

ومن المستبعد ان يتمكن وست هام من تحقيق المفاجأة في لقاء الاياب المقرر في 21 الحالي، خصوصا في ظل المستوى المميز الذي يقدمه رجال المدرب التشيلي مانويل بيليغريني.

واستهل سيتي اللقاء بشكل مثالي حيث افتتح التسجيل منذ الدقيقة 12 بهدف رائع من نيغريدو الذي وصلته الكرة بتمريرة طولية متقنة من العاجي يايا توريه فتلقفها "طائرة" بيسراه على يسار مواطنه ادريان سان ميغيل دل كاستيو.

ولم ينتظر نيغريدو كثيرا ليضرب مجددا بهدف ثان له ولفريقه في الدقيقة 27، وذلك اثر تمريرة بينية متقنة من دزيكو.

وواصل سيتي مهرجانه بهدف ثالث سجله توريه في الدقيقة 40 بعد ان توغل بالكرة من بعد منتصف الملعب بقليل اثر تمريرة من نيغريدو ثم شق طريقه الى منطقة وست هام وتلاعب بمدافعين قبل ان يضعها ارضية بعيدا عن متناول الحارس.

وفي بداية الشوط الثاني، واصل نيغريدو مهرجانه واكمل ثلاثيته بتسجيله الهدف الرابع لفريقه بعد ركلة ركنية ولعبة جماعية انهاها الاسباني دافيد سيلفا بتمريرة عرضية فتحولت الكرة من احد المدافعين وسقطت امام مواطنه الذي سددها في الشباك (49)، رافعا رصيده الى 18 هدفا في جميع المسابقات مع الفريق الذي قدم اليه هذا الموسم من اشبيلية.

وواصل سيتي اندفاعه رغم النتيجة الكبيرة وتمكن من اضافة هدف خامس في الدقيقة 61 عبر دزيكو الذي وصلته الكرة بتمريرة عرضية من الجهة اليسرى عبر الفرنسي غاييل كليشي فانقض عليها عند القائم القريب وسددها في الشباك، ثم اضاف المهاجم البوسني هدفه الشخصي الثاني وهدف فريقه السادس في الدقيقة 89 بعد لعبة جماعية انهاها بتسديدة قوية من حدود المنطقة.

يذكر ان المرة الاخيرة التي وصل فيها سيتي الى النهائي كانت عندما توج بلقبه الثاني والاخير عام 1976 على حساب نيوكاسل يونايتد (2-1)، وهو فاز باللقب ايضا عام 1970 على حساب وست بروميتش البيون (2-1 بعد التمديد) وخسر نهائي 1974 امام وولفرهامبتون واندررز.

وهناك احتمال كبير ان يكون النهائي بين سيتي وجاره اللدود مانشستر يونايتد الذي خسر لقاء الذهاب امام مضيفه سندرلاند 1-2 الثلاثاء.