تحسن طفيف في حالة شوماخر الصحية

ذكرت قريبة للسائق الالماني ميكايل شوماخر الاثنين ان حالة اسطورة سباقات الفورمولا واحد "شهدت تحسنا طفيفا" بعد ساعات قليلة من تأكيد المركز الطبي الجامعي في مدينة غرونوبل الفرنسية والمتحدثة باسمه انها "حرجة لكن مستقرة".

واوضحت قريبة شوماخر عن الاطباء في المركز لوكالة سيد الالمانية ان قريبها يبدي علامالت طفيفة من التحسن.

واكدت ان الخطر على حياته لا يزال قائما "لكن المحيطين به يأملون بان يخرج منها".

وكان المستشفى والمتحدثة باسم شوماخر سابين كيهم وزعا بيانا جاء فيه "الحياة الخاصة للمريض تتطلب منا عدم اعطاء تفاصيل حول علاجه ولهذا السبب لا نتوقع عقد اي مؤتمرات صحافية او بث بيانات مكتوبة في وقت قريب".

وكان شوماخر بطل العالم 7 مرات تعرض قبل 8 ايام لاصابة بالغة خلال ممارسته رياضة التزلج في جبال الالب الفرنسية ونقل الى مستشفى في غرونوبل حيث يعالج وهو "لا يزال في غيبوبة وتتم اعادة الوعي بواسطة العلاجات الطبية الموصوفة له".

وكتب المستشفى والمتحدثة باسم الرياضي  الالماني "الطاقم الطبي المكلف يشير الى ان حالة ميكايل لا تزال حرجة. نطلب اليكم (الصحافيين) مجددا وباصرار احترام السرية الطبية والالتزام بالاخبار التي يزودكم بها الفريق الطبي المكلف لان هذه الانباء هي الصحيحة".

وكانت كيهم اعتبرت السبت ان "اي معلومة غير صادرة عن الاطباء او ادارة المسشتفي هي باطلة ومجرد تخمين".

من جانبها، ذكرت النيابة العامة في ميريبل وقوات الدرك المولجة التحقيق بالحادث انها ستعقد مؤتمرا صحافيا قبل ظهر الاربعاء في قصر العدل في البرتفيل من المرجح ان يتناول التقدم في عملية التحقيق.

 

×