يوفنتوس يستعد للتخلي عن 4 لاعبين في الميركاتو الشتوي

ينوي فريق يوفنتوس حامل لقب الدوري الإيطالي لكرة القدم، الاستغناء عن خدمات أربعة لاعبين خلال فترة الانتقالات الشتوية الحالية.

وتكتظ صفوف يوفنتوس حاليا بالعديد من اللاعبين، والكثير منهم لا يحصل على فرصة اللعب ولو لدقائق، لذلك ارتأت إدارة النادي إلى السماح لأربعة لاعبين بالرحيل سواء بصفقة انتقال دائم أو على سبيل الإعارة.

أبرز هؤلاء اللاعبين هو المهاجم الإيطالي فابيو كوالياريلا الذي لازم مقاعد البدلاء خلال النصف الاول من الموسم الحالي بوجود الأرجنتيني كارلوس تيفيز والاسباني فرناندو يورينتي.

وذكرت صحيفة "إل تيمبو" الإيطالية أن لاتسيو يقف على رأس المهتمين بخدمات المهاجم الدولي السابق، في ظل رغبة الألماني ميروسلاف كلوزه والإيطالي سيرجيو فلوكاري بترك الفريق السماوي نهاية الموسم الحالي.

من جهة ثانية، أكد دانييل فونسيكا الذي يدير أعمال المدافع الأوروغوياني الدولي مارتين كاسيريس أن ناديي روما ونابولي مهتمان بخدمات موكله.

ويتميز كاسيريس بقدرته على اللعب في أكثر من موقع بخط الدفاع إضافة إلى إجادته لتسجيل الأهداف الرأسية، لكنه لم يجد لنفسه موقعا ثابتا في تشكيلة "السيدة العجوز" هذا الموسم، وربما يرغب كاسيريس في البحث عن فريق جديد سريعا لكي يضمن مكانه في تشكيلة منتخب بلاده المشارك بنهائيات كأس العالم 2014 الصيف المقبل.

وفي ذات السباق، يواصل يوفنتوس محاولاته الجادة لتقليص قائمته، حيث أشار موقع "فوتبول إيطاليا" الإلكتروني إلى أن النادي الأبيض والأسود عرض مدافعيه المتقدمين باولو دي تشيغلي وماركو موتا للبيع.

ورغم الأداء المبهر الذي يقدمه دي تشيغلي في المباريات القليلة التي يشارك فيها، إلا أنه يبقى أسيرا لمقاعد الاحتياط في ظل تفضيل المدرب أنتونيو كونتي إشراك الغاني الدولي كوادوو أساموا في مركز الظهير الأيسر.

أما موتا، فكان بامكانه الانتقال إلى ناد آخر الضيف الماضي بعدما بدا واضحا عدم نية النادي الاحتفاظ به كونه الخيار الثالث لكونتي في مركز الظهير الأيمن، لكن لاعب روما وبولونيا السابق رفض العروض المقدمة إليه، وحاليا يبرز فريق فيردر بريمن الألماني كمرشح بارز للاستفادة من خدماته.

 

×