حادث شوماخر: "تحسن طفيف" بعد جراحة جديدة وحالته لا تزال "حرجة"

خضع الالماني ميكايل شوماخر، بطل العالم السابق سبع مرات في الفورمولا واحد، لجراحة ثانية لازالة ورم دموي في دماغه بعد تعرضه لحادث تزلج خطير، بحسب ما ذكر اطباء مستشفى غرونوبل الفرنسي اليوم الثلاثاء معتبرين ان حالته الصحية عرفت "تحسنا طفيفا" لكنها لا تزال "حرجة".

وتعرض السائق الالماني المعتزل لاصابة بليغة في رأسه اثر حادث خلال تزلجه مع نجله في احد منتجعات جبال الالب الفرنسية اول من امس الاحد، ولا يزال في "غيبوبة مصطنعة" بحسب ما اضاف الاطباء الذين اعتبروا انهم "تفاجأوا" من "تحسن" شوماخر.

وتابع الاطباء ان حالة شوماخر الصحية لا تزال "حرجة"، و"ليس بعيدا عن الخطر" بعد 48 ساعة من اصطدام رأسه بصخرة وهو على سرعة كبيرة عندما كان يتزلج خارج المضمار في ميريبيل (سافوا).

وظهر "تحسن طفيف" لدى شوماخر بعد ظهر امس الاثنين اثر صورة للاشعة فوق الصوتية، ما سمح للفريق الطبي باجراء جراحة ثانية دامت نحو ساعتين بعد استشارة العائلة "لازالة ورم دموي في الجهة اليمنى" كان يضغط على الدماغ.

وقال البروفسور ايمانويل غاي مدير قسم جراحة المخ والاعصاب: "لقد تفاجأنا أمس لدى رؤية الصورة"، معتبرا ان الورم كان "متواجدا" في الليل لكن ازالته لم تكن ممكنة.

واشارت صورة يوم الثلاثاء صباح الثلاثاء ان ازالة الورم كانت "صحيحة ومرضية" بحسب البروفسور جان-فرانسوا بايان رئيس قسم العناية المركزة.

ورفض الاطباء اعطاء اي تكهنات حول مستقبل علاج البطل الالماني الذي يعاني من "ضرر اضافي" على مستوى الدماغ يتطلب مراقبة متواصلة.

واضاف الطبيب ان نقل شوماخر الى مستشفى اخر "سيكون خطرا".

ودعا البروفسور جيرار سايان رئيس معهد الدماغ والنخاع الشوكي وصديق شوماخر الشخصي، الاعلاميين الى "عدم الضغط على الجهاز الطبي": "لا يجب القول اننا قد فزنا. هناك صعود وهبوط والوضع اليوم افضل من الامس. لكن يجب ان نبقى واقعيين".

وكان الاطباء ذكروا امس الاثنين ان سائق فيراري السابق يعاني من ضرر جمجمي "منتشر وعميق"، وتم ادخاله في غيبوبة مصطنعة بعد اجراء جراحة له، تخفض حرارة الجسم الى 35 درجة مئوية لتخفيف احتمالات التورم.

هذا وانكسرت خوذة اسطورة السباقات خلال سقوطه، فذكر مصدر قريب من القضية لوكالة فرانس برس: "انكسرت الخوذة الى نصفين"، مؤكدا ما ذكرته جريدة "بيلد" الالمانية.

وكانت الجريدة الالمانية نقلت عن رجل اسعاف ان "الخوذة كانت مسكورة الى نصفين، وظهرت دماء كثيرة في مكان الحادث".

وفي خلال مؤتمر صحافي الاثنين، قدر الاطباء انه "من المبكر الحديث عن مستقبل" شوماخر الذي سيبلغ الخامسة والاربعين في الثالث من الشهر المقبل.

 

×