رونالدو في مؤتمر دبي الرياضي: لن يكون من السهل تكرار ما فعلته في 2013

اكد البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم ريال مدريد الاسباني لكرة القدم، انه لن يكون من السهل تكرار ما فعله عام 2013 عندما سجل 69 هدفا.

وقال رونالدو الذي كان يتحدث في الجلسة الافتتاحية  لمؤتمر دبي الرياضي الدولي الثامن  السبت: "لن يكون سهلا ان اكرر ما حققته عام 013 ، لكن بالتأكيد سأحاول ان احطم المزيد من الارقام القياسية لانه من دون المحاولة لن استطيع ان اتطور".

وتابع رونالدو "منذ ست او سبع سنوات وانا اطور نفسي واتحسن باستمرار، وتسجيل الاهداف هو الذي يبرز ما افعله وجزء من تطور مستواي، وهناك تحد جديد لي كل سنة، هذا ما احب دائما ان افعله طوال الوقت، لذلك احب ان اعيش مع الضغوط دائما".

واكد رونالدو ردا على سؤال وجهه له مدير الجلسة الحكم الايطالي السابق بيارلويجي كولينا الذي يشغل حاليا مسؤولية تطوير الحكام في الاتحاد الاوروبي لكرة القدم: "انا لا اريد ان اغير قواعد لعبة كرة القدم من خلال ما افعله، الامر ليس هكذا، اريد فقط ان اعمل بشكل جيد".

وقدم رونالدو سنة استثنائية وسجل 69 هدفا ان كان مع ناديه ريال مدريد او منتخب بلاده البرتغال الذي ساهم في تاهله الى نهائيات مونديال 2014 في البرازيل بعدما سجل اربعة اهداف في مباراتي الملحق الاوروبي في مواجهة السويد (1-صفر و3-2).

كما اصبح رونالدو افضل هداف في تاريخ دور المجموعات في دوري ابطال اوروبا بعدما سجل تسعة اهداف، مما جعله الاوفر حظا للفوز بجائزة الكرة الذهبية في الحفل الذي ينظمه الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" في زيوريخ يوم 13 كانون الثاني/يناير المقبل.

ويتنافس رونالدو للفوز بالجائزة مع الارجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة الاسباني والفرنسي فرانك ريبيري نجم بايرن ميونيخ الالماني والذي يتواجد في مؤتمر دبي الدولي ايضا وسيتحدث في الجلسة الختامية غدا الاحد.

وتحدث رونالدو عن تالقه مع منتخب البرتغال في مباراتي الملحق في مواجهة السويد وتسجيله اربعة اهداف، قائلا: "انا سعيد لذلك، لكن  كان واجبي الذي يجب القيام به، كان امرا صعبا للغاية لقد لعبنا امام فريق قوي هو السويد، لكن نظير ما قدمناه فنحن نستحق ان نتواجد في مونديال البرازيل".

واكد رونالدو ان المجموعة السابعة التي وقعت فيها البرتغال في نهائيات كأس العالم 2014 الى جانب المانيا وغانا والولايات المتحدة الامريكية "صعبة، وستكون اولوية البرتغال في المقام الاول التاهل الى الدور الثاني، وبعدها النظر الى الادوار الاخرى".

ولم يخف رونالدو "رغبة البرتغال بالتتويج بلقب مونديال 2014 وتكرار تجربة اسبانيا الناجحة في مونديال 2010 في جنوب افريقيا، علما باننا خسرنا امامها في الدور الثاني بصعوبة صفر-1".

وكشف رونالدو الذي كان يتحدث في جلسة "تطوير مسيرة اللاعب لبلوغ القمة" انه في صغره كان يعشق  لويس فيغو النجم السابق لمنتخب البرتغال واندية برشلونة وريال مدريد الاسبانيين وانتر ميلان الايطالي، اضافة الى فرناندو كوتو احد افضل المدافعين الذين مروا في تاريخ البرتغال.

وردا على سؤال عن اسم لاعبه المفضل في الوقت الحالي قال مازحا "انا لاعبي المفضل"، قبل ان يتابع "استمتع برؤية اللاعبين الرائعين الى اي فريق انتموا، وذكر بعض الاسماء الان قد يكون ظلما للاخرين".

 

×