مويز ليس مستعجلا بشأن حسم مستقبل روني مع يونايتد

عاد الحديث عن مستقبل واين روني مع مانشستر يونايتد، بطل الدوري الانكليزي الممتاز، وذلك بعدما اكد المدرب الاسكتلندي ديفيد مويز انه ليس مستعجلا لحسم مستقبل المهاجم الدولي مع "الشياطين الحمر".

ويدخل روني (28 عاما) في الاشهر ال18 الاخيرة من عقده مع مانشستر يونايتد، ما يعني ان سيكون باستطاعته الرحيل عن "اولدترافورد" في صيف 2015 دون اي مقابل، لكن مويز اعرب عن ثقته بان مستقبل مهاجمه ايفرتون السابق سيحسم قبل ذلك.

واشار مويز الذي كان خلف نجومية روني حين منحه الثقة في ايفرتون وقاتل الصيف الماضي بشراسة من اجل منع انتقاله الى تشلسي، الى عدم وجود اي مخطط موضوع بشأن بدء المفاوضات مع "الفتى الذهبي".

وقال مويز في معرض رده على سؤال حول التوقيت المحتمل لبدء المفاوضات: "لا اعلم فعلا"، مضيفا بعد التعادل مع توتنهام 2-2 امس الاحد في الدوري المحلي: "اعتقد اننا في وضع جيد، لقد تركنا خلفنا ما حصل خلال الصيف. ستسير الامور بشكل جيد والاشخاص المناسبون سيتحدثون في هذه المسألة عندما يحين الوقت".

ورفع روني رصيده الى 10 اهداف هذا الموسم بعد ان سجل هدفي فريقه ضد توتنهام في "وايت هارت لاين"، لكن التعادل جعل فريق "الشياطين الحمر" متخلفا بفارق 9 نقاط عن ارسنال المتصدر، ما دفع مويز للقول خلال حديث مع تلفزيون النادي بانه لم يعد امام فريقه اي مجال للخطأ، مضيفا "اعتقد انه يتوجب علينا، بحسب وضعنا الحالي، الفوز بجميع مبارياتنا.

اشعر باننا فقدنا نقطتين (ضد توتنهام). في الظروف العادية، القدوم الى سبيرز (وايت هارت لاين) والخروج بنتيجة مماثلة بعد مباراة صعبة، يعتبر ذلك امرا جيدا. كانت مباراة صعبة واضطررنا لتعويض تخلفنا مرتين. لحسن الحظ اننا تمكنا من تحقيق ذلك (التعادل) لكن لم نتمكن من تسجيل الهدف الثالث (الفوز)".

 

×