بلاتر: فرنسا والمانيا مارستا ضغوطات لاقامة المونديال في قطر

اكد رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) جوزيف بلاتر بان فرنسا والمانيا مارستا ضغوطات لاقامة مونديال 2022 ففي قطر، وذلك ردا على انتقادات ظروف العمل في الورش التي ستستضيف مباريات كأس العالم في هذه الدولة الخليجية.

وقال بلاتر بعد لقائه بابا الفاتيكان فرنسيس اليوم الجمعة "فرنسا والمانيا هما الدولتان الحاكمتان في اوروبا، وقد مارستا ضغوطات لاقامة المونديال في قطر".

وفي رد على الانتقادات  من قبل المؤسسات الانسانية اوضح بلاتر "كان يتعين على السياسيين في اوروبا، والحكومات ان يدلوا برأيهم في هذه القضية، من السهل جدا القول بان المسؤولية تقع فقط على الفيفا".

واضاف "يجب الا ننسى بان شركات اوروبية ضخمة تعمل هناك، وهذه الشركات مسؤولة ايضا عن عمالها".