×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

الدوري الإنكليزي: فان بيرسي يقود مانشستر يونايتد لزعزعة صدارة آرسنال بهدف يتيم

أذاق فريق مانشستر يونايتد ضيفه آرسنال مرارة الهزيمة الثانية في الموسم الحالي من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم بعدما فاز عليه بهدف نظيف الأحد في المرحلة الحادية عشرة من المسابقة.

ورغم الهزيمة ظل آرسنال في الصدارة برصيد 25 نقطة بفارق نقطتين أمام ليفربول وثلاث نقاط أمام ساوثهامبتون.

وعلى الجانب الأخر حصد مانشستر ثلاث نقاط غالية صعدت به إلى المركز الخامس برصيد 20 نقطة.

ويدين مانشستر بالفضل في هذا الفوز لنجمه الهولندي الدولي روبرن فان بيرسي الذي سجل هدف المباراة الوحيد من ضربة رأسية في الدقيقة 27.

وبدأت المباراة بضغط هجومي مكقف من جانب مانشستر يونايتد عن طريق واين روني وروبن فان بيرسي أملا في تسجيل هدف مبكر يشعل به حماس الجماهير الغفيرة المحتشدة في إستاد أولد ترافورد.

وسيطر مانشستر بشكل كامل على مجريات اللعب في الربع ساعة الأولى من المباراة بفضل تحركات وتمريرات كريس سمولينغ ولويس أنتونيو فالينسيا ولكن دفاع آرسنال ومن خلفه الحارس البولندي تشيزني نجحوا في الحفاظ على شباكهم نظيفة.

وأسفر الضغط المتواصل من جانب مانشستر عن تسجيل هدف السبق في الدقيقة 27 عن طريق فان بيرسي إثر ضربة ركنية من الناحية اليسرى إرتقى لهاالقناص الهولندي برأسه ووضعه في أقصى الزاوية اليسرى لمرمى تشيزني.

وإستشعر أرسنال الخطورة بعد هدف فان بيرسي، حيث بدا الفريق يعيد تنظيم صفوفه ولكنه لم يشكل الخطورة المطلوبة على مرمى ديفيد دي خيا.

ولكن صحوة آرسنال لم تستمر طويلا حيث سرعان ما نجح مانشستر في إستعادة سيطرته على المباراة ووصل أكثر من مرة لمرمى المدفعجية، ولكنه افتقد إلى الدقة في اللمسة الأخيرة.

وجرب روني حظه بتسديدة بعيدة المدى ولكن تشيزني وقف له بالمرصاد.

وطالب لاعبو مانشستر الحصول على ضربة جزاء نتيجة عرقلة روني من قبل أوليفييه غيرو ولكن الحكم أشار بإستمرار اللعب.

وسيطر مانشستر على مجريات اللعب في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول ليخرج متقدما بهدف فان بيرسي، الذي تعرض لإصابة في نهاية الشوط الأول.

وبدأت أحداث الشوط الثاني بنشاط من جانبآرسنال وكاد أرون رامسي أن يدرك التعادل في الدقيقة الثانية لولا التكتل الدفاعي لمانشستر، الذي منع تسديدته القوية من الوصول لشباك دي خيا.

وسبب صانع اللعب الألماني الدولي مسعود أوزيل إزعاجا واضحا لدافع مانشستر بفضل تحركاته ومهاراته الفردية خلال الدقائق الأولى من الشوط الثاني.

وأهدر أوزيل فرصة تسجيل هدف التعادل لآرسنال في الدقيقة 58 عبر تصويبة قوية من داخل منطقة الجزاء، ولكن الكرة حفت بالإطار الخارجي للمرمى.

ورد مانشستر بهجمة سريعة انتهت بتمريرة من فان بيرسي إلى روني داخل منطقة الجزاء ليسدد نجم المنتخب الإنكليزي كرة قوية مرت بالكاد بجوار القائم.

وأصبحت المباراة أكثر ندية مع مرور الوقت حيث تواصلت الهجمات على كلا المرميين ولكن دون أن ينجح أي من الفريقين في هز الشباك.

وكاد آرسنال أن يدرك التعادل عن طريق كيران غيبس في الدقيقة 76 ولكن دي خيا تصدى لتسديدته القوية بثبات.

وسيطر آرسنال بشكل شبه كامل على مجريات اللعب في الربع ساعة الأخيرة ووصل أكثر من مرة إلى مرمى دي خيا عن طريق غيرو وأوزيل ورامسي ولكنه الثلاثي الخطير فشل في إستثمار الفرص التي سنحت لهم.

ومرت الدقائق الأخيرة دون أن ينجح آرسنال في الوصول إلى شباك دي خيا ليخرج مانشستر فائزا بهدف نظيف.

 

×