×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

مونديال 2022: بلاتر يشيد باهتمام قطر بقضايا وحقوق العمال

اشاد رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) السويسري جوزيف بلاتر اليوم السبت بالاهتمام الكبير الذي توليه قطر والمسؤولين فيعا على اعلى المستويات للعمال ولتعديل القوانين الخاصة بهم.

واضاف في مؤتمر صحافي عقده في الدوحة "تلقيت بالامس رسالة من اتحاد عمال البناء ومنظمة العمل الدولية اخبروني فيها بانهم قاموا بزيارة قطر في تشرين الاول/اكتوبر وارسلوا لنا تقريرا ايجابيا في ضوء المناقشات التي تمت حول العمال وطلبوا منا الدخول معهم في هذه المناقشات".

واشار رئيس الاتحاد الدولي الى اهتمام الفيفا المسؤول عن تنظيم كاس العالم بوضع قوانين العمل في عين الاعتبار في اي دولة تستضيف كأس العالم.

واضاف : اؤكد ان قطر تسير علي الطريق الصحيح وان اللجنة العليا المنظمة لمونديال 2022 تسير علي الطريق الصحيح ايضا فيما يتعلق بتنظيم كأس العالم".

وتطرق بلاتر الي موعد تنظيم مونديال 2022، وقال "لن ينظم في كانون الثاني/يناير او شباط/فبراير حتي لا ننتهك حقوق الالعاب الاولمبية الشتوية، والموعد الافضل نهاية العام في تشرين الثاني/نوفمبر او كانون الاول/ديمسبر. لقد ناقشت الامر مع المسؤولين القطريين، لكننا لم نصل الى الموعد المحدد ربما يكون من 10 الى 10".

واكد رئيس الاتحاد الدولي رفض الفيفا واللجنة التنفيذية اقامة مونديال 2022 في قطر وفي دول خليجية اخرى، وقال "خضنا تجربة تنظيم المونديال في كوريا الجنوبية واليابان عام 2002، وقررنا بعدها عدم اقامة المونديال في دولتين. لقد كانت هناك ملفات اوروبية مشتركة لاستضافة 2022 ورفضناها".

وردا على سؤال حول مهمته في قطر، قال بلاتر "استطيع القول اننا انتهينا من الغلاف وهو جيد للغاية، لكن المحتوى لم يتم بعد. زيارتي الى قطر كانت تتضمن 3 نقاط اولها التأكيد على ان مونديال 2022 سوف يقام في قطر، والثانية هي موعد المونديال حيث ان قطر جاهزة لاستضافته في الصيف من خلال تكييف الملاعب، لكن اذا كان بامكاننا اقامته في فترة زمينة اخري فسوف يكون ذلك افضل لكاس العالم ولقطر".

وتابع "اما النقطة الثالثة فتتعلق بالعمالة".

واوضح في هذا المجال "لقد التقيت الاعلام والصحفيين في انكلترا قبل 10 ايام ومن بينهم صحفيي الغاريان --التي اثارت ضجة حول وضع العمال الاجانب في قطر--، وقلت لهم الجرس له صوتان وقد سمعت الجرس الاول وعلي ان اسمع الجرس الثاني هناك في قطر".

وختم قائلا "ادعوهم لزيارة قطر ليروا بانفسهم كل شيء".

 

×