البطولات الاوروبية: قمة بين تشلسي ومانشستر سيتي في انكلترا

تشهد العاصمة لندن موقعة من العيار الثقيل بين تشلسي بطل 2010 وضيفه مانشستر سيتي بطل 2012 في المرحلة التاسعة من الدوري الانكليزي لكرة القدم الاحد.

تشلسي ثاني الترتيب وسيتي الرابع خرجا فائزين من اخر مرحلتين في البرميير ليغ، كما حقق الاول فوزا كبيرا على ارض شالكه الالماني 3-صفر في دوري ابطال اوروبا، فيما عاد سيتي بفوز ثمين من ارض سسكا موسكو الروسي.

فريق المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو لم يخسر في اخر سبع مباريات في كل المسابقات وسجل 14 هدفا في اخر 4 مباريات، لكن مهاجمه الاسباني الدولي فرناندو توريس المتألق في الاونة الاخيرة يعتقد ان هناك مجال للتحسن: "نحن نتطور. هناك امور جيدة ستحصل لنا. امل ان نرى الهوية الجميلة لتشلسي حتى نهاية الموسم".

وعن فورمته الشخصية، اضاف اللاعب المنتقل مقابل 50 مليون جنيه من ليفربول عام 2011: "فرديا اشعر بحيوية في الفترة الراهنة، ساواصل العمل الدؤوب لان المباريات القوية مقبلة علينا".

وفي افتتاح المرحلة، يأمل ارسنال المتصدر (19 نقطة) تعميق الفارق مع تشلسي وليفربول (17)، عندما يحل على كريستال بالاس غدا السبت.

وعبر لاعب وسط ارسنال جاك ويلشير عن اقتناعه بتعويض خسارة بوروسيا دورتموند الالماني على ارضه في دوري الابطال 1-2.

ولقي فريق المدرب الفرنسي ارسين فينغر خسارته الاولى في 13 مباراة، وهو يخوض معركة ضارية في مجموعة قوية في الكأس القارية تضم ايضا نابولي الايطالي.

وسيواجه المدفعجية فريقا تخلى عن مدربه ايان هولواي منتصف الاسبوع بسبب سوء النتائج، اذ فاز مرة واحدة وخسر 7 مباريات.

واستلم كيث ميلن الاشراف على فريق جنوب لندن موقتا، لكن ويلشير الباحث دوما عن التعافي الكامل من اصابة في كاحله، رأى ان لا مجال للتعاطف مع "النسور": "ستكون المباراة صعبة على ارض بالاس. سيقاتلون على كل كرة، لكن المواجهة ستكون مختلفة عن دورتموند".

ويستضيف ليفربول الثالث بفارق نقطتين عن ارسنال وست بروميتش البيون، محاولا حصد النقاط الثلاث قبل مواجهة مرتقبة مع ارسنال في 2 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

لكن قلب دفاع ارسنال الالماني بير ميرتيساكر حذر من مغبة الافراط في الهجوم: "يجب ان ندافع قبل اي شيء ثم نفكر في الباقي".

ويعتمد ارسنال في خط وسطه على الالماني مسعود اوزيل والتشيكي توماس روزيتسكي وويلشير والاسباني توماس كازورلا الذي قال: "مسعود لاعب من طينة مختلفة. من الرائع ان تشاهده يلعب. وعلى غرار زيدان او رونالدينيو هو لاعب يمكن ان يترك بصمة في حقبته".

اما مانشستر يونايتد الثامن وحامل اللقب والذي يعيش بداية صعبة بعد اعتزال مدربه الاسطوري اليكس فيرغوسون، فيستضيف على ملعبه "اولد ترافورد" ستوك سيتي الذي لم يفز في اخر 5 مباريات.

وما زاد من الضغط على فريق المدرب الاسكتلندي ديفيد مويز اعتبار الويلزي مارك هيوز مدرب ستوك ان فريقه السابق غير حصين: "يجب ان تكون حذرا. هناك عدد محدد من المباريات يمكن ان تخسرها. الخسارة في خمس او ست مباريات يمكن ان تبقيك في الصدارة، لكن اكثر من ذلك يصعب الامور كثيرا اذا لم تكن مستحيلة".

وتابع: "لقد خسروا ثلاث مباريات حتى الان، وربما يكون فريقهم غير حصين الان".

وفي باقي المباريات، يلعب السبت استون فيلا مع ايفرتون، ونوريتش مع كارديف، وساوثهامبتون مع فولهام، والاحد سندرلاند مع نيوكاسل، وتوتنهام مع هال سيتي، وسوانسي مع وست هام.

ايطاليا

يبحث يوفنتوس حامل اللقب في اخر موسمين عن تعويض فشله القاري بالانقضاض على ضيفه جنوى في المرحلة التاسعة من الدوري الايطالي بعد غد الاحد.

تعاني "السيدة العجوز" في دوري الابطال، ولم تفز في ثلاث مباريات، اخرها الخسارة امام ريال مدريد الاسباني 2-1 اول من امس الاربعاء.

وقال المدرب انطونيو كونتي بعد خسارة ريال بهدفين للبرتغالي كريستيانو رونالدو: "نحن امام وضع صعب الان في دوري الابطال. لكننا سنعتمد على انفسنا".

لكن يوفنتوس يخوض اللقاء بعد خسارة غريبة امام مضيفه فيورنتينا 4-2 بعدما كان متقدما بثنائية، اذ سجل جوزيبي روسي ثلاثية وقاد فريق فلورنسا لالحاق الهزيمة الاولى بالزائر القادم من تورينو.

ودعا مهاجم الفريق الاساسي الارجنتيني كارلوس تيفيز الفريق الى التماسك: "زيارة ريال الى تورينو قد تكون حاسمة لنا، لكن الان يجب ان نبدأ التفكير بالدوري".

ويبحث يوفنتوس عن فوزه التاسع على التوالي على ارض اودينيزي الذي يقدم موسما متوسطا ويحتل المركز الحادي عشر.

وسيكون يوفنتوس بحاجة لنقاط المباراة، كي لا يبتعد عنه روما المتصدر بفارق خمس نقاط والذي يحل على اودينيزي الاحد.

وتابع روما نتائجه الصارخة، اذ تخطى نابولي الثاني 2-صفر في قمة المرحلة الماضية بهدفين من البوسني ميراليم بيانيتش، ليحقق فوزه الثامن في 8 مباريات.

لكن رحلة فريق المدرب الفرنسي رودي غارسيا الى الشمال سيغيب عنها نجمه فرانتشيسكو توتي الذي ستفتقده الملاعب حتى منتصف الشهر المقبل، والمهاجم العاجي جرفينيو المصاب، فيما يحوم الشك حول مشاركة ماتيا ديسترو.

وعبر لاعب وسط اودينيزي جامباولو بينتسي عن اعجابه بروما خصوصا في الدفاع: "يقدم روما موسما رائعا، لكننا اقوياء على ارضنا وسنصعب الامور عليهم".

وتابع: "هم اقوياء في العمق، واذا نظرتم الى الاحصائيات يبرز دفاعهم الذي تلقى هدفا وحيدا (في 8 مباريات خلال فوزه على مضيفه بارما 3-1)".

ويستقبل نابولي الاحد تورينو في جنوب البلاد، باحثا عن تقليص الفارق موقتا مع روما، وهو في حال جيدة بعد فوزه على مرسيليا الفرنسي 2-1 في دوري الابطال.

ويخوض انتر ميلان مباراته الاولى في الدوري بعد امتلاك الملياردير الاندونيسي اريك توهير 70% من اسهمه، عندما يستقبل فيرونا السبت.

ويعيش فيرونا الصاعد فترة رائعة اذ فاز في مبارياته الثلاث الاخيرة واصبح رابعا، فيما لم يفز انتر في اخر 3 مواجهات.

وفي باقي المباريات، يلعب السبت سمبدوريا مع اتالانتا، والاحد  بولونيا مع ليفورنو، وكييفو مع فيورنتينا، وبارما مع ميلان، وكاتانيا مع ساسوولو، ولاتسيو مع كالياري.

 

×