الدوري الإيطالي: إنتر ميلان يخطف تعادل مثير بعشرة لاعبين من ملعب تورينو

تعادل فريق إنتر ميلان مع مضيفه تورينو 3/3 الأحد في المرحلة الثامنة من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

ولعب إنتر ميلان بعشرة لاعبين منذ الدقيقة الخامسة من بداية اللقاء بعد طرد حارس مرماه السلوفيني سمير هاندانوفيش بسبب عرقلة إليسيو تشيرشي داخل منطقة الجزاء.

وأهدر تشيرشي ضربة جزاء لتورينو التي حصل عليها بنفسه إثر عرقلته من قبل هاندانوفيتش.

ولكن تورينو لم يستسلم وحاول استثمار النقص العددي في صفوف الفريق الضيف بأي ثمن، لينجح في النهاية في تسجيل هدف السبق في الدقيقة 20 عن طريق لاعب الوسط السويدي ألكساندر فارنيرود.

وفي الثواني الأخيرة من أحداث الشوط الأول أعاد لاعب الوسط الكولومبي فريدي غوارين إنتر ميلان إلى أجواء اللقاء بتسجيله هدف التعادل للفريق.

وبعد مرور ثمان دقائق فقط من بداية المباراة عاد تورينو إلى المقدمة بهدف حمل توقيع شيرو إيموبيلي.

ولكن رد إنتر ميلان لم يستمر كثيرا، حيث أدرك المهاجم الأرجنتيني المخضرم رودريغو بالاسيو التعادل لإنتر ميلان بعد دقيقتين فقط مستغلا تمريرة سفير تايدر.

وعاد بالاسيو ليتقمص دور البطولة مجددا عبر تسجيل الهدف الثالث للفريق الضيف في الدقيقة 71 إثر تمريرة متميزة من المهاجم الجزائري إسحاق بلفوضيل.

ولكن في الوقت بدل الضائع من المباراة، وبينما كان إنتر ميلان يستعد للاحتفال بنقاط المباراة فاجأ نيكولا بيلومي الجميع بتسجيله هدف التعادل لتورينو من تصويبة من مسافة 35 ياردة.

ورفع إنتر ميلان رصيده إلى 15 نقطة في المركز الخامس مقابل عشر نقاط لتورينو في المركز العاشر.