يانوزاي يوقع عقدا مع مانشستر يونايتد لخمس سنوات

اعلن نادي مانشستر يونايتد بطل انكلترا لكرة القدم اليوم السبت انه وقع عقدا لمدة خمس سنوات جديدة مع نجمه الشاب عدنان يانوزاي.

وخطف يانوزاي (18 عاما) المولود في بلجيكا الاضواء في المباراة الاولى التي يخوضها كاملة مع فريقه عندما سجل له هدفي الفوز في مرمى سندرلاند (2-1) قبل نحو اسبوعين في الدوري الانكليزي الممتاز.

وقال مدرب مانشستر يونايتد، الاسكتلندي ديفيد مويز، على موقع النادي على شبكة الانترنت "انا سعيد لان عدنان ربط مستقبله بيونايتد"، مضيفا "انه لاعب موهوب وقد اعجبني باستمرار منذ مجيئي الى يونايتد في يوليو (تموز). توازنه وقدرته على التفوق على اللاعبين الاخرين امران استثنائيان للاعب في سنه".

وحل مويز بدلا من اليكس فيرغوسون قبل بداية الموسم بعد ان فضل الاخير الاعتزال.

وتابع "انه امر رائع ان يدرك يانوزاي ان هذا النادي، عبر تقاليده في تطوير اللاعبين الشباب ومنحهم الفرصة في اكبر المحافل، هو المكان الافضل له".

يانوزاي الذي انضم مانشستر يونايتد آتيا من اندرلخت البلجيكي عام 2011 اوضح انه لم يفكر ابدا بالرحيل عن اولدترافورد.

وقال يانوزاي "انها اثارة كبيرة ان اتمكن من التوقيع لمانشستر يونايتد، فمنذ قدومي الى هنا وانا اشعر بأنني في النادي الانسب لي".

واضاف "هذا الموسم كان رائعا لي حتى الان، من جولة الاعداد قبل بدايته، ثم المشاركة اساسيا في درع المجتمع الخيرية في ويمبلي، والتألق امام سندرلاند، انه اشبه بالحلم".

وكان يانوزاي اثار ضجة قبل ايام بعد ان اعتذر عن الانضمام الى منتخب بلجيكا في الوقت الحالي، ما عزز الشائعات عن احتمال استدعائه من قبل المنتخب الانكليزي.

وقال مدرب المنتخب البلجيكي مارك فيلموتس في حينها "قمنا باستدعائه لكنه قال لمانشستر يونايتد انه غير مستعد لاتخاذ قرار بشأن المنتخب الوطني. لقد اعطيته اشارة واضحة انني اريده في المنتخب البلجيكي لكن لا يمكن اجباره على ذلك. انه يلعب بشكل جيد وسنرحب به. لقد منحته الخيار".

لم يخض يانوزاي اي مباراة دولية في كافة الفئات العمرية والخيار مفتوح امامه للدفاع عن الوان بلجيكا او البانيا او تركيا او صربيا او حتى كوسوفو غير المعترف بها من قبل الاتحادين الدولي والاوروبي لكرة القدم.

ويبدو ان انكلترا، تفكر بامكانية استدعائه بحسب ما المح مدير التطوير الكروي في الاتحاد الانكليزي تريفور بروكينغ الذي رأى ان على المنتخب الانكليزي الاستفادة من التجربة البلجيكية على صعيد المواهب الشابة.

 

×