تكريم فيرغوسون باطلاق اسمه على شارع بالقرب من "اولدترافورد"

كرم المدرب الاسطوري السابق لمانشستر يونايتد السير الاسكتلندي اليكس فيرغوسون الذي اعلن اعتزاله في نهاية الموسم الماضي بعد قيادة "الشياطين الحمر" الى لقبهم العشرين في الدوري الانكليزي، باطلاق اسمه على شارع بالقرب من ملعب "اولدترافورد".

وازاح فيرغوسون اليوم الاثنين الستار عن علامة الشارع الذي اصبح اسمه "سير اليكس فيرغوسون واي" عوضا عن "ووترز ريتش".

وقبل التكريم، توجه السير اليكس بكلمة إلى الحاضرين، قائلا: "انه لمن دواعي فخري وسروري ان يسمى الطريق باسمي. فالمرء لا يتوقع هذه الاشياء وهو على قيد الحياة... اريد ان اشكر مانشستر يونايتد لدعوتي الى هنا قبل 26 عاما. كانت نقلة كبيرة في حياتي وتحديا قبلته. وقد وصلنا الى ما وصلنا اليه الان".

وواصل الاسكتلندي البالغ من العمر 71 عاما "انه ناد بالغ العظمة في عالم كرة القدم. انتم المشجعون استمتعتم به. ما زلت اعتقد ان هناك الكثير من جمهورنا الشاب الذي لا يتذكر اننا مررنا بايام صعبة وسيئة. ان التعامل مع الايام السيئة هو ما نجيده. هذا النادي سيستمر دائما".

وقد فرض فيرغوسون نفسه اسطورة "الشياطين الحمر" بعد النجاح الهائل الذي حصده خلال الاعوام ال26 التي امضاها معه وتوج خلالها ب49 لقبا قبل ان يقرر الاعتزال في نهاية الموسم الماضي تاركا مكانه لمواطنه ديفيد مويز.

يذكر ان فيرغوسون قرر اعتزال التدريب في نهاية من اجل زوجته بحسب ما كشف، لكنه اكد انه كان يعتزم الرحيل وهو في القمة.

"كان من المحتم ان يأتي هذا اليوم"، هذا ما قاله فيرغوسون بعد ان فاجأ العالم بقرار اعتزاله، مضيفا لحسن الحظ اني سأعتزل وانا فائز، كنت دائما اريد الاعتزال وانا في القمة".

وتابع "زوجتي، كاثي، كانت السبب. لقد فقدت شقيقتها في تشرين الاول/اكتوبر واصبحت منعزلة كثيرا. كانت رأس الاسرة، ضحت بنفسها من اجلي ومن اجل ابنائنا الثلاثة واحفادنا الذين يحبونها لدرجة الجنون. كان لابد ان يأتي اليوم الذي اطوي فيه هذا الكتاب".

وواصل "كان من المهم جدا بالنسبة لي ان اخرج منتصرا. كنت اصلي لاجل ذلك لاننا كنا متقدمين بفارق خمس نقاط في عيد الميلاد. لقد قمنا بتشغيل المحركات ولحسن الحظ اننا فزنا بسهولة".