اكتشاف سبعة حالات منشطات خلال بطولة العالم الاخيرة في موسكو

ذكر الاتحاد الدولي لالعاب القوى اليوم الجمعة ان 7 حالات منشطات اكتشفت خلال بطولة العالم التي استضافتها موسكو في شهر آب/اغسطس.

واكد الاتحاد ان 1919 عينة دم و538 عينة بول اخذت خلال المنافسات و132 عينة قبل البطولة.

واظهرت نتائج الفحوص لعينات البول تنشط 7 رياضيين احدهم بلغ النهائي هو رامي الرمح الاوكراني رومان افرامنكو الذي حل خامسا.

وطالت الحالات الاخرى كلا من الافغاني مسعود عزيزي (100 م) والاوكرانية اليزافيتا بريجينا (200 م) والكازخستانية ايمان كوجاخميتوفا (20 كلم مشيا) والايراني ابراهيم رحيميان (20 كلم مشيا) والتركمانستانية ييلينا ريابوفا (200 م) والغواتيمالي خيريمياس سالوخ (الماراتون).

واشار الاتحاد الى انه تمت معاقبة هؤلاء الرياضيين المتنشطين وتم ايقافهم بشكل موقت.

وصرح رئيس الاتحاد الدولي، السنغالي لامين دياك "انا سعيد جدا لاننا اثبتنا، بالتعاون مع شركائنا، اننا قادرون على القيام بفحوصات شاملة وكثيرة في اطار الكشف عن المنشطات في موسكو".