برشلونة لا يريد اعفاء ميسي من اللعب مع المنتخب

نفى الارجنتيني خيراردو مارتينو مدرب برشلونة الاسباني نية فريقه الطلب من مواطنه ليونيل ميسي افضل لاعب في العالم في الاعوام الاربعة الاخيرة عدم المشاركة مع بلاده في اخر مباراتين من تصفيات مونديال 2014 لكرة القدم بعد ضمان تأهله الى النهائيات.

وضمنت الارجنتيني تأهلها الثلاثاء الماضي بفوزها على ارض الباراغواي 5-2، ما يعني ان مباراتي تشرين الاول/اكتوبر على ارضها ضد البيرو وعلى ملعب الاوروغواي ستكونان ذات اهمية قليلة لفريق المدرب اليخاندرو سابيلا.

واشارت بعض التقارير في اسبانيا ان برشلونة حامل لقب الدوري طلب من نجمه عدم خوض اخر مباراتين كي لا يتعرض للارهاق.

لكن مارتينو قال: "لم نتقدم باي طلب الى الاتحاد الارجنتيني لاعفاء ميسي من اللعب مع المنتخب. كمدرب سابق للمنتخب، اجد من الصعوبة الطلب الى احد اللاعبين عدم اللعب مع منتخب بلاده".

في المقابل، كان رئيس الاتحاد الارجنتيني خوليو غروندونا قد ابدى معارضته لاعفاء ميسي: "الارجنتين تواجه منتخبات اخرى تصارع على التأهل. بالنسبة لنا لا نمانع (من اعفائه)، لكن اذا كان هذا الامر يلحق الضرر بباقي المنتخبات فيجب ان نكون حذرين. سنقوم بما هو مناسب عندما يحين الوقت".

وتابع المحنك غروندونا: "لست عل علم باي طلب رسمي من برشلونة. لدينا صداقة دائمة معهم. هناك اتفاق ضمني معهم ان يأتي اللاعب اولا، ومن بعد ذلك بقية الأمور".

 

×