×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

المدربون الاوروبيون لتقديم موعد اقفال باب الانتقالات

دعم مدربو الاندية الاوروبية لكرة القدم الخميس تقديم موعد اقفال باب الانتقالات الصيفية، لان القواعد الحالية تسمح بانتقال لاعبيهم الى اندية منافسة في خضم الموسم.

وشدد البرتغالي اندريه فيلاش بواش مدرب توتنهام الانكليزي بعد لقاء للمدربين في مقر الاتحاد الاوروبي في نيون في سويسرا، على الخلاف في الرأي بين المدربين وممولي الاندية، الراغبين برفع قيمة انتقالاتهم من خلال عائدات المشاركة في دوري ابطال اوروبا: "اثير سوق الانتقالات باهتمام كبير من قبل المدربين، في ما يتعلق باقفال الباب في وقت مبكر".

وتابع: "النقاش واسع، لان الاندية تدافع عن فكرة ان سوق الانتقالات يجب ان تبقى كما هي، لضمان التمويل من التأهل المحتمل الى دوري ابطال اوروبا، ما يسمح للاندية بتقوية نفسها".

وفي وقت اقفل فيه باب الانتقالات الصيفية الاثنين الماضي، كانت الادوار التأهيلية من دوري الابطال قد انطلقت منذ مطلع تموز/يوليو لغاية نهاية اغسطس.

وعبر المدربون عن انزعاجهم من الخلل الذي يمكن ان تلحقه الصفقات المتأخرة، على غرار الويلزي غاريث بايل المنتقل من توتنهام الانكليزي الى ريال مدريد الاسباني في اليوم الاخير من المهلة، بخططهم للموسم الجاري.

واضاف فيلاش بواش: "تتمثل المشكلة في التفاوت بين المدربين والاندية. تعارض الاندية الان اغلاق السوق في وقت ابكر، لكن المدربين بحاجة للتحضير للموسم المقبل. الاكثرية صوتت لتقديم موعد اقفال باب الانتقالات".

اما مدرب ليفربول الانكليزي وانتر ميلان الايطالي السابق ونابولي الايطالي الحالي الاسباني رافايل بينيتز فقال: "تستعد كل شيء، وبعد اسبوع قد يحمل لاعبوك الوان الفريق الخصم على ارض الملعب.

لذا لا يمكنك تحضير تكتيكاتك، خططك وكل شيء، لانه في الاسبوع المقبل قد تلعب ضدهم".

واعتبر ان الاتفاق على موعد جديد لن يكون سهلا، لان موعد انطلاق البطولات يختلف بين دولة واخرى: "فكرة المدربين بتقديم الموعد قليلا، لكن الاندية لا تعلم انذاك اذا كانت ستتأهل الى دوري الابطال وتنفق المزيد على شراء اللاعبين".

وتطرق اجتماع المدربين في مقر الاتحاد القاري الى قاعدة افضلية الاهداف المسجلة خارج ارض الفريق، ففي وقت قال بينيتز ان عدة مدربين ارتأوا تعديلها، رأى فيلاش بواش انه مع عدم المساس بها "لانها تملك تأثيرا كبيرا على كرة القدم الاوروبية".