ديفيد مويس: أنا وروني حبايب.. وهو ليس للبيع

أكد الأسكتلندي ديفيد مويس المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنكليزي لكرة القدم الأحد أن النادي لن يبيع مهاجمه الإنكليزي الدولي واين روني.

وسخر مويس مما ذكرته بعض التقارير التي أشارت إلى أنه أعطى تعليمات بأن يتدرب روني مع مجموعة اللاعبين الاحتياطيين لوجود خلاف بينهما.

وقال مويس ، بعد فوز فريقه 2/صفر على ويغان الأحد في مباراة كأس الدرع الخيرية ، "أستمتع بالحديث عن واين لأن كثيرين منكم (رجال الإعلام) يفهمون الأمر بشكل خاطئ. لن نبيع واين روني.. ليست بيني وروني أي خلافات. يتدرب مع مجموعة اللاعبين الاحتياطيين بناء على رغبته".

ورفض مانشستر عرضين من تشيلسي الإنكليزي لضم روني الذي رددت العديد من التقارير أنه في الطريق للرحيل من مانشستر.

وردا على سؤال من المراسلين عن السبب وراء احتفاظه بلاعب لا يريد البقاء في الفريق ، قال مويس "لماذا تسألونني مجددا ؟ .. روني ليس للبيع. ليس هناك إجابة أخرى على سؤالكم".

وغاب روني عن جزء من فترة إعداد مانشستر للموسم الجديد بسبب الإصابة في الكتف ولم يكن جاهزا بدنيا بالدرجة الكافية التي تسمح بالمشاركة في مباراة اليوم أمام ويغان.

ولكن مويس أكد أمه سيسمح له بالانضمام للمنتخب الإنكليزي الذي يستعد للقاء نظيره الأسكتلندي وديا على استاد ويمبلي الشهير في لندن الأربعاء المقبل.

وقال مويس "أود أن ينضم للمنتخب الإنكليزي.. تدرب معنا أمس ولكنه لم يكن جاهزا (لخوض اللقاء) .. ربما ترون هذا الأربعاء.. لم يمارس الكرة منذ فترة. لعب 45 دقيقة فقط في المباراة الودية أمام ريال بيتيس وأصيب في كتفه خلال المباراة".

 

×