انشيلوتي ينزع لقب الظاهرة عن البرازيلي إرضاء لكريستيانو رونالدو

تجاهل المدرب الايطالي كارلو انشيلوتي الحقبة التي لعب فيها المهاجم البرازيلي رونالدو لحساب ريال مدريد (2002-2006)، وقرر أن لقب الظاهرة لا يليق إلا بلاعبه الحالي الدون البرتغالي كريستانو رونالدو الهداف الأول لوصيف بطل الدوري الاسباني لكرة القدم.

ويرى أنشيلوتي المدير الفني الجديد للنادي الملكي، أن لاعبه كريستيانو رونالدو يعد "ظاهرة" لما يتمتع به من موهبة وقوة بدنية، مؤكدا في ذات السياق: "لقد دربت عددا كبيرا من اللاعبين الموهوبين، ولكن رونالدو ظاهرة، فهو يتمتع بموهبة لا تصدق بجانب قوته البدنية الخارقة".

وخاض ريال مدريد 3 مباريات ودية حتى الآن تحت إشراف المدرب الإيطالي المخضرم، ففاز في الأولى على بورنموث الانكليزي 6-صفر وتعادل في الثانية مع ليون الفرنسي 2-2 رغم انه كان متأخرا صفر-2 في آخر ربع ساعة، وفاز السبت على باريس سان جيرمان بطل فرنسا 1-صفر.

وسجل رونالدو هدفين في المباراة الأولى وخرج في الشوط الثاني للمباراة الثانية وفريقه متأخر، فيما سجل هدف الملكي الوحيد في شباك البطل الباريسي لاعب منتخب فرنسا الدولي كريم بنزيمة والذي يأمل انشيلوتي بإعادة الثقة إلى أدائه بعد موسم مخيب خصوصا مع منتخب الديوك.

ويفتتح ريال مدريد مشواره في الموسم الجديد من الليغا (الدوري الاسباني) أمام ريال بيتيس أحد يومي 17 أو 18 من آب- أغسطس المقبل.

 

×