بيب غوارديولا الأفضل .. لكنه يكذب

اتهم ساندرو روسيل رئيس نادي برشلونة، بطل الدوري الإسباني لكرة القدم، مدرب الفريق السابق بيب غوارديولا بـ"الكذب" بعد أن اتهم إدارته بالمتاجرة بمرض مساعده السابق والمدرب الحالي تيتو فيلانوفا من أجل إلحاق الضرر به.

وأجرى روسيل مقابلة تلفزيونية لقناة (8TV) كذب فيها ما قاله غوارديولا في تصريحات أدلى بها من معسكر فريقه الجديد بايرن ميونخ الألماني في إيطاليا، مؤكدا: "لقد أصابتنا تصريحات بيب بالصدمة، كل ما قاله عن مجلس إدارتنا خاطئ ولا يمكن اعتباره إلا أكاذيب".

وشدد روسيل: "نحن لم نستغل مرض تيتو، لا أفهم لماذا قال ذلك، تصريحات غوارديولا مفاجأة، حين تتهم شخصا يجب أن توثق اتهامك بأدلة".

وتابع: "لا أفهم ماذا قصد غوارديولا بأننا لم نتركه لشأنه وهو في نيويورك، منذ اليوم الذي ترك فيه كامب نو حتى نهاية الأسبوع، حين هنأته على الانتقال لبايرن ميونيخ، لم نتحدث معه إطلاقا".

كما طالب جماهير البرشا بالحفاظ على نفس صورة غوارديولا باعتباره: "أسطورة حية للنادي وأفضل مدرب في تاريخه"، مشددا: "يجب أن نتعلم من أخطاء الماضي حين انقسم المشجعون بين مؤيدين ومعارضين لكرويف، لا نريد الآن مؤيدين ومعارضين لغوارديولا".

وتابع: "هذه الضجة التي أثيرت ليست جيدة للبرشا، لكنها يجب ألا تلطخ سمعته التدريبية الرائعة".

وعن علاقة غوارديولا بفيلانوفا، علق روسيل: "الرب يغنيني عن الحديث عن علاقة بين شخصين، هذا شأن يخصهم، لا أريد الخوض في تلك الأمور".

 

×