مويز يبدأ مشواره مع يونايتد بسقوط في بانكوك

استهل المدرب الاسكتلندي ديفيد مويز مشواره مع فريقه الجديد مانشستر يونايتد، بطل الدوري الانكليزي، بسقوط في بانكوك بعد ان خسر "الشياطين الحمر" مباراتهم الاولى في جولتهم الاسيوية امام نجوم الدوري التايلاندي صفر-1 اليوم السبت.

ورغم ان المباراة ودية وقد اقيمت بغياب عدد من نجوم يونايتد على رأسهم الهولندي روبن فان بيرسي وواين روني الذي لن يشارك في الجولة التحضيرية بسبب الاصابة، فخسارتها تشكل ضربة معنوية لمويز خصوصا انها الاولى له بعدما خلف مواطنه الاسطورة اليكس فيرغوسون الذي قاد الفريق الى 38 لقبا خلال اعوام ال27 في "اولدترافورد".

ولا يمكن القول ان هدف الفوز الذي سجله تيراتيب وينوتاي في بداية الشوط الثاني، جاء عكس مجريات اللعب بل ان فريق نجوم الدوري التايلاندي كان الطرف الافضل في لقاء بدأه مويز برأس حربة واحد هو داني ويلبيك وتميز في شوطه الاول ضمن صفوف بطل الدوري الممتاز البلجيكي الشاب عدنان جانوزاج (18 عاما).

وينتقل يونايتد الى استراليا حيث يخوض في 20 الحالي مباراة اخرى ضد نجوم الدوري المحلي ثم يسافر الى اليابان لمواجهة يوكوهاما مارينوس بعد ثلاثة ايام ثم سيريزو اوساكا في 26 منه قبل السفر الى هونغ كونغ لملاقاة كيتشي اف سي في 29 منه.

ويعود بعدها يونايتد الى القارة الاوروبية ليخوض مباراة ودية في السويد في 6 اب/اغسطس ثم يلتقي اشبيلية الاسباني على ارضه بعد 3 ايام في مباراة يكرم خلالها قلب دفاعه ريو فرديناند، قبل ان يبدأ موسمه الرسمي بدرع المجتمع في 11 اب/اغسطس ضد ويغان اثلتيك ثم يستهل حملة دفاعه عن لقب الدوري في 17 منه ضد سوانسي سيتي قبل ان يلتقي في المرحلة الثانية غريمه تشلسي في قمة مبكرة.

 

×