انيستا: مورينيو أضر بالكرة الاسبانية أكثر مما نفعها

قال اندريس انيستا لاعب وسط برشلونة ومنتخب اسبانيا لكرة القدم يوم الاحد ان البرتغالي جوزيه مورينيو اضر بالكرة الاسبانية اكثر مما نفعها خلال فترة تدريبه لريال مدريد التي دامت ثلاث سنوات.

وأنهى مورينيو ارتباطه بريال مدريد قبل ثلاث سنوات من نهاية تعاقده عقب انقضاء موسم 2012-2013 دون ان يحرز ريال مدريد اي لقب ليعود المدرب البرتغالي لتدريب تشيلسي.

وشهدت فترة تدريبه للنادي الاسباني سلسلة من الاحداث المؤسفة كما انه نفر قطاعا كبيرا من جماهير ريال بعد ان ابقى الحارس والقائد ايكر كاسياس - وهو زميل انيستا في المنتخب - على مقاعد البدلاء.

وقال انيستا في مقابلة مع نسخة الاحد من صحيفة الباييس عندما سئل عما اذا كان مورينيو قد اضر بالكرة الاسبانية "يجب ان تنظر الى الحقائق."

واضاف اللاعب البالغ من العمر 29 عاما "نعم..لقد أضر بالكرة الاسبانية وبشكل يفوق ما نفعها به."

واستطرد قائلا "لكني لا اود الحديث عن هذا الشخص مطلقا. دعونا نتوقف عن الحديث عنه عند هذا الحد."

وعمل مورينيو (50 عاما) مدربا مساعدا لبرشلونة في أواخر التسعينات من القرن الماضي كما سبق له تدريب بورتو البرتغالي وانترناسيونالي الايطالي

 

×