مباراة البرازيل وانكلترا في موعدها

اصدرت محكمة برازيلية الخميس قرارا بالغاء الامر الصادر عن احد القضاء بالغاء المباراة الودية المقررة بين المنتخب البرازيلي ونظيره الانكليزي الاحد على ملعب ماراكانا في ريو دي جانيرو بسبب التخوف على سلامة المشجعين، معتبرة ان مخاوفه لم تكن في محلها.

ونقلت صحيفة "او استادو دي ساو باولو" الخميس عن مصادر المحكمة بان القاضي اتخذ قرار الغاء المباراة الودية بين المنتخبين والتي تأتي ضمن استعدادات اصحاب الارض لكأس القارات المقررة بين 15 و30 الشهر المقبل، استنادا الى طلب الادعاء العام في الولاية.

ورأى الادعاء العام في ريو دي جانيرو انه ليست هناك اي اثباتات بان ملعب ماراكانا بحلته الجديدة يتمتع "بالحد الادنى من شروط السلامة لاستضافة مباريات او احداث".

لكن السلطات في ريو استأنفت القرار معللة خطوتها بان "خطأ اجرائيا" قد حصل لم يصل تقرير السلامة الى المسؤول المعني.

ومن المتوقع ان يحتشد 74 الف مشجع في مدرجات ملعب ماراكانا الذي تم تحديثه لاستضافة كأس القارات ومونديال 2014، وستكون مباراة الاحد الودية الثانية على هذا الملعب الذي افتتح بحلته الجديدة في 27 نيسان/ابريل الماضي.

وسيستضيف هذا الملعب اربع مباريات في كأس القارات اضافة الى 7 مباريات في مونديال 2014، بينها المباراتان النهائيتان للبطولتين.

وانفقت حكومة ولاية ريو منذ 2007 حوال 430 مليون دولار في تحديث ملعب ماراكانا الذي يضم ايضا حانات ومقاهي ومطاعم ومتاجر.