فيرجسون يمتدح قدرة بيكام "المميزة" على الاستمرار في الملاعب

قال اليكس فيرجسون مدرب مانشستر يونايتد الذي سيعتزل في نهاية الموسم ان قدرة ديفيد بيكام قائد منتخب انجلترا السابق على البقاء في الملاعب وتمكنه من تجديد نفسه كانت "مميزة حقا".

واعلن بيكام وفيرجسون - اللذان ارتبطا معا لفترة طويلة اثناء وجودهما في مانشستر يونايتد حتى موعد انتقال قائد انجلترا السابق لريال مدريد - اعتزالهما كرة القدم في نهاية الموسم الحالي.

وستكون اخر مباراة لفيرجسون (71 عاما) في مهمته التي استمرت 26 عاما في اولد ترافورد غدا الاحد بينما سيعتزل بيكام كلاعب في اخر مباراة لباريس سان جيرمان في الدوري الفرنسي امام لوريان يوم 26 مايو ايار الجاري.

وقال فيرجسون لهيئة الاذاعة البريطانية يوم الجمعة "انت تتحدث عن القدرة على الاستمرار والطرق العديدة التي اتبعها لتجديد نفسه. انه أمر لا يصدق حقا."

واضاف فيرجسون في حديثه عن انتقال بيكام الى لوس انجليس جالاكسي في عام 2007 "عندما توجه الى امريكا لم يكن هناك احد في هذا المكان يعتقد انه سيخوض مسيرة جيدة هناك."

وتابع "لقد توجه الى هناك وظل يلعب لمنتخب بلاده كما انه لعب لميلانو في مباريات اوروبية ولعب لباريس سان جيرمان في مباريات اوروبية ولا اعتقد ان احدا كان يمكنه تخيل ذلك."

واستطرد قائلا "انه يمتلك قوة تحمل لا تصدق..يمكنه ان يركض طوال النهار وهذا مكنه من البقاء على صعيد الرياضة عند هذا المستوى. لقد ظل يلعب لمنتخب بلاده وقد بلغ منتصف الثلاثينات من عمره."

وانضم بيكام الى مانشستر يونايتد وهو في سن 11 عاما ولعب 11 عاما مع الفريق تحت قيادة فيرجسون وفاز بستة القاب في الدوري الممتاز ولقب لدوري ابطال اوروبا في مسيرته الحافلة بالالقاب.

وقال فيرجسون "اعتقد انه اختار الوقت المناسب (للاعتزال). لقد فاز بالدوري ثانية مع باريس سان جيرمان وهو يشبهني في انه يمتلك الكثير الذي يمكنه القيام به. انه شخصية رائعة

 

×