استاد ساو باولو يضع البرازيل في أزمة جديدة مع الفيفا

أعلن فريدريكو باربوسا المهندس المكلف بالإشراف على العمل في استاد "إيتاكويراو" بمدينة ساو باولو البرازيلية الاثنين أن الاستاد لن يكون جاهزا قبل آذار/مارس 2014 بما يتجاوز الموعد المحدد من قبل الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) لتسليم الاستاد.

وأوضح باربوسا أن العمل في هذا الاستاد، الذي يستضيف حفل افتتاح بطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل، لن يكون جاهزا إلا في آذار/مارس من العام نفسه أي بعد نحو ثلاثة شهور من الموعد المحدد من قبل الفيفا لتسليم الاستاد.

وذكر موقع "أول" البرازيلي على الإنترنت نقلا عن باربوسا أن الاستادء سيكون جاهزا بشكل مؤقت وجزئي في 31 كانون أول/ديسمبر المقبل وهو الموحد المحدد من قبل الفيفا.

ولكن المدرجات المؤقتة التي ستزيد من سعة الاستاد بنحو 17 ألف مقعد ستكون جاهزة بعد شهرين أو ثلاثة شهور من هذا التوقيت المتفق عليه.

ويستضيف هذا الاستاد مباريات فريق كورينثيانز البرازيلي بسعة تبلغ 48 ألف مقعد.

وحذر جيروم فالكه سكرتير عام الفيفا البرازيل مرارا من تجاوز الموعد المقرر لانهاء تسليم الاستادات الـ12 التي تستضيف فعاليات البطولة وهو 31 كانون أول/ديسمبر المقبل.

 

×