فالديز حارس برشلونة يقدم أسوأ مردود في الليغا منذ العام 2004

ألمحت صحيفة "سبورت" الكاتالونية الموالية لفريق برشلونة، إلى أن حارس مرمى الفريق فكتور فالديز قد يكون واحدا من الأسباب غير المباشرة في انخفاض مستوى الفريق بشكل عام هذا الموسم.

ويعاني دفاع برشلونة من مشاكل جمة هذا الموسم بدأت مع تجدد إصابة الفرنسي اريك أبيدال بالسرطان قبل نهاية الموسم الماضي واضطراره لإجراء زراعة للكبد لم يتعاف منها إلى مؤخرا، ثم أصيب قائد الفريق كارلوس بويول، لتزيد بعدها المتاعب الدفاعية بإصابة الأرجنتيني خافيير ماسكيرانو الذي لا يلعب في هذا المركز أصلا، ما أرغم المدرب تيتو فيلانوفا على الاستعانة بالشاب بارترا رغم علمه بأنه لاعب وسط متأخر مثل ماسكيرانو.

الأرقام والإحصائيات التي نشرتها صحيفة "سبورت" في عددها الصادر الأحد عززت مقولة أن فالديز ليس حارس المناسبات المهمة، فقد أشارت الصحيفة إلى أن أسلوب "التيكي تاكا" الذي أعاده إلى الحياة مدرب الفريق السابق جوسيب غوارديولا، جعل فالديز بالكاد يلمس الكرة في الكثير من المناسبات، وهو الأمر الذي عزز من أرقامه الشخصية بين الخشبات الثلاث.

انطلاقة فالديز الحقيقية مع برشلونة في الليغا الإسبانية بدأت موسم 2003-2004، عندما تشارك في حماية عرين الفريق الكاتالوني مع الحارس الآخر روبرتو بونانو، وخلال 14 مباراة، تلقى مرماه 15 هدفا فقط أي بنسبة 1.07 هدفا في المباراة الواحدة، ومنذ ذلك الموسم لم تزد نسبة تلقيه للأهداف عن هدف واحد في المباراة الواحدة.

وكان أسوأ سجل له في موسم 2007-2008 عندما تلقت شباكه 35 هدفا في 35 مباراة لعبها بالدوري الإسباني طوال الموسم، أما أفضل أرقامه فكانت في موسم 2010-2011 عندما تلقت شباكه 16 هدفا فقط في 32 مباراة، أي بمعدل نصف هدف في المباراة الواحدة، كما حقق رقما جيدا في موسم 2009-2010 (24 هدفا قي 38 مباراة) أي بمعدل 0.63 في المباراة الواحدة.

يذكر أن هذه الأرقام الممتازة حققها فالديز عندما كان أبيدال عنصرا أساسيا في دفاع برشلونة خصوصا في موسم 2010-2011 عندما تحول من مركز الظهير الأيسر إلى قلب الدفاع.

لكن أرقام الموسم الحالي كسرت القاعدة للمرة الأولى منذ موسم 2003-2004، حيث مني مرمى فالديز بـ32 في 29 مباراة بمعدل 1.10 في المباراة والواحدة، مع الإشارة إلى تواضع مستوى دفاع الفريق وخصوصا الدولي جيرار بيكيه الذي يصفه النقاد الإسبان في الآونة بالأخيرة بأنه مدافع متواضع لا يليق بفريق كبير بحجم برشلونة.

وغاب فالديز أربع مباريات هذا الموسم في الليغا بسبب الإيقاف بعد تهجمه على حكم مباراة فريقه أمام ريال مدريد (1-2) في الجولة السادسة والعشرين، كما أجبرته إصابة في القدم عن الانسحاب من تشكيلة الفريق التي تواجه ريال بيتيس الأحد.