رونالدو يطمئن جماهيره: مستقبلي في ريال مدريد

نفى النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو الشائعات المتزايدة حول انتقاله لباريس سان جيرمان الفرنسي، مؤكدا أن مستقبله مع فريقه الحالي ريال مدريد الإسباني.

وشارك رونالدو خلال الشوط الثاني فقط من مباراة ليفانتي (5-1) في الليغا ليقلب اللقاء رأسا على عقب، بتسجيله لهدف ومساهمته في صناعة هدف آخر.

وعقب انتهاء المباراة علق رونالدو على أنباء رحيله قائلا "مستقبلي الشخصي ليس مهم، لكن الأهم هو ريال مدريد، مستقبلي في هذا النادي، نحن سعداء بأدائنا ونتائجنا".

كما رحب بعودة القائد وحارس المرمى إيكر كاسياس، الذي تناثرت أيضا الكثير من الشائعات حول خلافهما، حيث هنأه بالعودة لدخول قائمة الفريق بعد تعافيه من الإصابة، مشيرا إلى أنه "أكثر من يقدم العون لزملائه داخل الفريق".

وبالحديث عن لقاء إياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا أمام غلطه سراي التركي على ملعب الأخير تورك تيليكوم أرينا، شدد (صاروخ ماديرا) على أن التأهل للمربع الذهبي "لم يحسم بعد" رغم الفوز ذهابا في سانتياغو برنابيو 3-0، مطالبا بهز شباك الأتراك في المباراة المقبلة.

واعترف قائد منتخب البرتغال بأن دخول شباك الفريق لهدف على الأقل في المباريات الأخيرة أمر مزعج، لكنه أشار إلى أنه في بعض الأحيان يمثل "جرس انذار" للانتباه والاستفاقة، مثلما حدث أمام ليفانتي، حيث عوض الفريق تأخره بهدف إلى فوز ساحق بخماسية.

كما امتدح جمال الهدف الذي سجله زميله المهاجم الأرجنتيني غونزالو هيغواين من الوضع طائرا، فيما اعتبر لقب الليغا هذا الموسم "شبه مستحيلا"، مؤكدا على أنه "لا يؤمن بالمعجزات".