قطر للـ فيفا: احتضاننا لكأس العالم سيساهم في تطوير تكنولوجيا توفر طقسا مثاليا طول العام

أكدت قطر أنها ماضية في تنفيذ وتطوير تكنولوجيا التبريد في الملاعب وأماكن التدريب ومناطق المشجعين، مشيرة إلى أنه بفضل هذه التكنولوجيا سيصبح بالإمكان إقامة الفعاليات الرياضية على مدار شهور العام.



وقالت قطر عبر بيان أصدرته اللجنة العليا لقطر 2022 إن تطبيق هذه التكنولوجيا لن يقتصر على الملاعب وأماكن التدريب، وإنما سيتم تطبيقها في الأماكن العامة، لتوفير بيئة مثالية في المناطق المكشوفة على مدار العام وبغض النظر عن طبيعة المناخ.



وجاء هذا البيان عقب تحذير رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، جوزيف بلاتر بإعادة التصويت على استضافة قطر لكأس العالم 2022 إذا طلبت الأخيرة تعديل موعد البطولة لفصل الشتاء.



وأكدت قطر حرصها على تقديم الحلول لإيجاد أجواء مثالية ومريحة للاعبين والجماهير وتطوير هذه الحلول وجعلها مستدامة بيئيا.

وأكدت قطر جاهزيتها لاستضافة كأس العالم 2022، في الصيف أو في الشتاء، ولن يتأثر تخطيطها في أي من الاتجاهين.

 

×