الفيفا يكذب مورينيو: القائمة صحيحة

نفى الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الأربعاء اتهامات البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لريال مدريد بشأن التلاعب في نتيجة جائزة أفضل مدرب في العالم عام 2012 .

وأكد الفيفا في بيان مقتضب "قائمة التصويت المعلنة عن آخر اختيار لجائزة أفضل مدرب صحيحة".

واتهم مدرب ريال مدريد الثلاثاء الفيفا بارتكاب تلاعب في عملية التصويت التي فاز فيها المدير الفني للمنتخب الإسباني فيسنتي دل بوسكي.



وقال مورينيو لقناة (آر تي بي) البرتغالية "بعض الأشخاص (الذين يتمتعون بحق التصويت) اتصلوا بي وأخبروني أنهم صوتوا من أجلي، لكن صوتهم ذهب إلى آخر"



لذا لم يحضر الحفل الذي نظمه الفيفا مستهل كانون ثان/يناير الماضي التي تم فيها تكريم الفائزين، بحسب ما ذكره المدرب البرتغالي في المقابلة.



ومع ذلك, لم يتم إعلان قائمة تصويت مدربي وقادة المنتخبات الوطنية حتى ما بعد الحفل الذي أعلن فيه عن الفائزين بجائزتي الكرة الذهبية وأفضل مدرب، لذا شدد الفيفا على أن مورينيو لا يمكنه أن يعرف مسبقا بخسارته.



وحصل دل بوسكي (62 عاما) في كانون ثان/يناير الماضي على جائزة أفضل مدرب في العالم لفوزه ببطولة أمم أوروبا، التي أضافها للقب كأس العالم عام 2010 في جنوب أفريقيا.

وحل مورينيو، الذي قاد ريال مدريد للقبه الأول في الدوري الإسباني منذ 2008، في المركز الثاني.