×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

الدوري الإنجليزي: ليفربول يصالح جماهيره بخماسية في مرمى سوانسي

استعاد ليفربول عافيته بفوز كبير على ضيفه سوانسي سيتي (5-صفر) الاحد في مباراة مقدمة من المرحلة السابعة والعشرين من الدوري الإنكليزي لكرة القدم.

وهو الفوز الاول لليفربول في مبارياته الأربع الأخيرة في الدوري وتحديدا منذ تغلبه على نوريتش سيتي بخماسية نظيفة ايضا في 19 يناير الماضي حيث تعادل بعدها مع آرسنال ومانشستر سيتي بنتيجة واحدة (2-2) وخسر أمام ضيفه وست بروميتش البيون (صفر-2) الاثنين الماضي.

علما بأنه خسر أمام زينيت سان بطرسبورغ الروسي (صفر-2) الخميس الماضي في ذهاب الدور الثاني لمسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" وأمام آولدهام اثلتيك (2-3) في دور الـ32 من مسابقة كأس الاتحاد الإنكليزي.

وقدم ليفربول بقيادة مدرب سوانسي سيتي السابق برندن رودجرز مباراة رائعة سيطر على مجرياتها من البداية حتى النهاية وكان بامكانه تسجيل اكثر من خماسية بالنظر إلى الفرص الكثيرة التي سنحت أمام مهاجميه خصوصا دانيال ستاريدج والقائد ستيفن جيرارد.

في حين قدم سوانسي أسوأ مباراة له في ظل غياب أبرز نجومه هدافه الإسباني ميغل بيريز كويستا "ميشو" صاحب 15 هدفا في البريمرلييغ حتى الان ومواطنه رانخل انخل وواين روتليدج.

بعدما فضل مدربه الدنماركي براين لاودروب اراحتهم ترقبا للمباراة النهائية لكأس رابطة الأندية المحترفة الاحد المقبل أمام برادفورد سيتي على ملعب ويمبلي.

وثأر ليفربول لخروجه من دور ال16 لمسابقة كأس الرابطة (1-3) على ملعب انفيلد رود في ليفربول علما بانهما تعادلا سلبا ذهابا.

وارتقى ليفربول إلى المركز السابع برصيد 39 نقطة بفارق نقطتين امام سوانسي الذي تراجع إلى المركز الثامن.

وضغط ليفربول منذ البداية وحصل على ركلة جزاء اثر عرقلة المهاجم الدولي الأوروغوياني لويس سواريز داخل المنطقة فانبرى لها القائد جيرارد بنجاح (34) معوضا ركلة الجزاء التي كان اهدرها في المباراة أمام وست بروميتش البيون الاثنين الماضي.

وعزز البرازيلي فيليب موتينيو القادم من إنتر ميلان الإيطالي، تقدم ليفربول بهدف ثان عندما تلقى كرة رائعة من سواريز فانطلق بسرعة نحو حافة المنطقة واطلقها بيمناه قوية داخل المرمى (46).

وأضاف المدافع الإسباني خوسيه انريكه سانشيز الهدف الثالث من مسافة قريبة اثر كرة من ستاريدج (50)، وعزز سواريز بهدف رابع بمجهود فردي رائع تلاعب من خلاله بمدافعين وتوغل داخل المنطقة قبل ان يلعبها بيسراه في الزاوية اليمنى البعيدة (56) رافعا رصيده إلى 18 هدفا في المركز الثاني على لائحة الهدافين بفارق هدف واحد خلف مهاجم مانشستر يونايتد الدولي الهولندي روبن فان بيرسي المتصدر.

وختم ستاريدج مهرجان الأهداف من ركلة جزاء حصل عليها ليفربول بعدما لمست الكرة يد واين روتليدج (71).