ميليتو مهاجم انترناسيونالي ربما يغيب لنهاية الموسم بعد إصابة خطيرة

يرجح أن يغيب دييجو ميليتو المهاجم الأساسي في انترناسيونالي حتى نهاية الموسم بعدما أصيب بقطع في الرباط الصليبي للركبة أثناء مباراة انتهت بفوز فريقه الإيطالي 2-صفر على كلوج الروماني في كأس الأندية الاوروبية لكرة القدم يوم الخميس.

وميليتو الذي سجل هدفي انترناسيونالي حين انتصر في نهائي دوري أبطال اوروبا في 2010 عاد لتوه من الإصابة وبكى حين ترك الملعب محمولا على محفة بعد ست دقائق من البداية في استاد سان سيرو.

وقال اندريا ستراماتشيوني مدرب انترناسيونالي للصحفيين "إنها إصابة في الرباط الصليبي.. نوع جديد من الإصابات لدييجو ولا علاقة لها بالإصابات التي تعرض لها من قبل."

وأضاف "نشعر بالحزن من أجل دييجو كشخص وهذا أهم شيء وبالطبع من أجل ما يمثله لنا كلاعب. نحتاج لنرى متى سيخضع للجراحة."

وشارك رودريجو بالاسيو وهو ارجنتيني مثل ميليتو بدلا منه وسجل هدفي الفريق في الشوط الأول من تلك المباراة في ذهاب دور 32 لكأس الأندية الاوروبية لكن بالاسيو يلعب أساسا في مركز الجناح.

والآن يتعين على انترناسيونالي صاحب المركز الرابع في دوري الدرجة الأولى الإيطالي أن يواجه الأشهر الثلاثة المتبقية من الموسم بدون المهاجم الصريح الوحيد في تشكيلته
 

×