×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

الدورى الإنجليزى: مانشستر سيتي يهزم فولهام بهدفين مقابل لا شىء

منح الإسباني ديفيد سيلفا فوزا مريحا لفريقه مانشستر سيتي بعد أن سجل هدفين فاز بهما فريقه على فولهام في الجولة الثالثة والعشرين من الدوري الإنجليزي على ملعب الاتحاد ليقفز رصيده إلى 51 نقطة في المركز الثاني وبفارق أربع نقاط عن جاره المتصدر مانشستر يونايتد في والذي يتبقى له مباراة هامة غدا أمام توتنهام هوتسبير.

سجل سيلفا هدفي اللقاء في الدقيقتين 2 و 69 ليمنح فريقه ثلاثة نقاط غالية في مباراة سيطر فيها فريقه على أغلب مجرياتها بالكامل.

وضع روبرتو مانشيني المدير الفني لمانشستر سيتي مهاجمه الأول سيرجيو أجويرو على مقاعد البدلاء مفضلا البدء بالثنائي الهجومي كارلوس تيفيز وإدين دجيكو لمواجهة فولهام ،كما دفع غياب يحيى توريه إلى لعب خافي جارسيا بدلا منه لإعادة الاتزان لتشكيلته بسبب استدعاء اللاعب لكأس الأمم الأفريقية مع منتخب الكوت ديفوار واحتفظ المدير الفني الإيطالي بسمير نصري على مقاعد البدلاء ولعب بجيمس ملنر بدلا منه.

رفض مانشستر سيتي منح الانتظار لمنافسه وسجل الهدف الأول في الدقيقة الثانية من اللقاء بعد ان سدد إدين دجيكو كرة من خارج منطقة الجزاء صدها مارك شواريز حارس فولهام لتجد سيلفا داخل منطقة الجزاء ليودع الكرة المرمى معلنا عن تقدم السيتزنز بالهدف الأول.

لم يهدأ الأداء بعد تسجيل سيلفا للهدف فنشط جيكو وتيفيز وسط تراجع من فريق فولهام بالكامل خاصة ولم يظهر ديميتار برباتوف أي خطورة وتراجع مع فريقه للخلف مفضلا عدم الأندفاع خشية استقبال أهداف أخرى.

نشط تيفيز ودجيكو خلال النصف الساعة الأولى من المباراة في مقابل تراجع الظهيرين ساشا ريثر وكيران ريتشاردسون لاعبي فولهام للخلف لمساندة الدفاع مما أتاح الفرصية للثنائي زاباليتا وكليتشي ظهيري السيتي للتحرك بحرية والأقتراب من منطقة جزاء مارك شواريز مما سبب الازعاج للضيوف.

سدد تيفيز كرة خطيرة في الدقيقة 30 خرجت خارج الملعب ليستمر تراجع فولهام والذي لم يتحرر من فلسفته الدفاعية إلا في العشر دقائق الأخيرة من الشوط الأول لكن فشلت تحركات الثنائي براين رويز وديميتار برباتوف في صنع أي خطورة على مرمى جو هارت حارس السيتي الذي لم يختبر طوال الشوط الأول الذي أنتهى بتقدم مانشستر سيتي بهدف نظيف.

تحولت الكثاقة العددية لمانشستر سيتي في الشوط الأول إلى سيطرة تامة مع بداية الشوط الثاني ففضل فولهام الاهتمام بالجانب الدفاعي على حساب آماله في تعويض الهدف الذي تأخر به.

ومن كرة مشتركة تعرض الظهير الأيمن بابلو زاباليتا لإصابة في الدقيقة 64 ليخرج من المباراة واشترك بدلا منه سمير نصري ليخسر مانشيتي تبديلا اضطراريا.

ومن تمريرة لكارلوس تيفيز خطف ديفيد سيلفا الهدف الثاني بعد أن أنفرد بمرمى مارك شوارزر وأودع الكرة بهدوء في المرمى في الدقيقة 69 ليحرز الهدف الثاني له ولفريقه.

وأضاع سيلفا الهدف الثالث له ولفريقه في الدقيقة 71 بعد أن أضاع أنفرادا تاما ولعب الكرة بجوار العارضة وسط ذهول كل من بالملعب.

هبط الأداء الهجومي لمانشستر سيتي فأجرى روبرتو مانشيتي تبديلا بخروج كارلوس تيفيز ونزول مواطنه سيرجيو أجويرو في الدقيقة 82 لفنشط هجوم السيتي بكثافة خلال الدقائق القليلة التي قضاها النجم الأرجنتيني في الملعب حتى بعد خروج سيلفا الذي بذل مجهودا كبيرا خلال اللقاء وأشترك بدلا منه المدافع ليسكوت.

وفي الدقيقة 88 أضاع أجويرو انفرادا محققا بعد أن راوغ الحارس وسدد كرة ضعيفة بعد أن اختل توازنه لينقذها مدافع فولهام قبل تجاوزها خط المرمى.

وأحتسب حكم اللقاء أربع دقائق وقت بدل ضائع أضاع فيها أجويرو عددا من الفرص الخطيرة لينتهي اللقاء بفوز السيتزنز بهدفين نظيفين.

 

×